وزير التربية: مجلس نقابة المعلمين أنكر بنود الاتفاقية الموقعة مع الحكومة.. فيديو

محليات
نشر: 2020-07-28 12:57 آخر تحديث: 2020-07-28 16:59
وزير التربية والتعليم، الدكتور تيسير النعيمي
وزير التربية والتعليم، الدكتور تيسير النعيمي

عقد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي ظهر الثلاثاء مؤتمراً صحفيا في مقر الوزارة بالعاصمة عمان.

وتحدث النعيمي خلال المؤتمر عن أبرز التطورات حول العملية التعليمية للعام الدراسي المقبل، وآخر المستجدات في تنفيذ بنود الاتفاقية الموقعة بين وزارة التربية ونقابة المعلمين.

وقال النعيمي إن مجلس نقابة المعلمين الموقوف أنكر بنود الاتفاقية الموقعة مع الحكومة، مشيراً إلى أن نهج الحوار كان سبيلا في التعامل مع النقابة.


اقرأ أيضاً : وزير التربية: مجلس نقابة المعلمين أنكر بنود الاتفاقية الموقعة مع الحكومة.. فيديو


وأوضح أن نقابة المعلمين أنكرت في بياناتها الحقائق وما تم إنجازه من الاتفاقية، مؤكداً أن مجلس نقابة المعلمين الموقوفة أعمالها، لم يقدم للوزارة أي مقترحات بناءة، فيما كان الحوار سبيلا في التعامل مع النقابة، مشيراً إلى أن البند الأول المعني بتعديل نظام صندوق ضمان التربية بالتوافق مع النقابة، تم التوافق عليه من خلال اللجنة المشتركة على تعديل الصندوق ليصبح عدد أعضاء الصندوق 15 تسمي النقابة 8 أعضاء، مبينا أن الوزارة خاطبت النقابة بهذا الموضوع بتاريخ 8 آذار الماضي، لدعوة الهيئة العامة للصندوق، لأن تعديل أي بند من الصندوق يجب أن يتم بإشراف الهيئة العامة المشكلة للصندوق، وكان الاجتماع في تاريخ 11 من آذار، غير ان الحالة الجوية غير المستقرة أجلت الاجتماع ليعقبه أزمة كورونا وإجراءات الإغلاق، التي حالت دون انعقاد الاجتماع.

وأكد النعيمي أن التعديل يتطلب تعديلات في قانون التقاعد المدني، مشيرا إلى أن الوزارة رفعت الملف عبر المسارات التشريعية المحددة، موضحا أن غالبية المعلمين المعارين والمجازين خارج المملكة خاضعون لقانون الضمان وبالتالي اشتراكاتهم مستمرة ولا ضرر عليهم.

وفيما يتعلق بالتعديل على التشريعات بشأن مكرمة ابناء المعلمين، قال إنه تم تعديل نظام البعثات الدراسية لأبناء المعلمين ونشره بالجريدة الرسمية في 16 نيسان، مشيرا إلى أن التعديل الجديد سيباشر العمل به العام الحالي.

وأضاف، أن الوزارة قامت بتعميم رفع أجور المعلمين العاملين في الاشراف على امتحانات الثانوية العامة، واحتساب المدة الإضافية لكل امتحان، مؤكدا أنه سيتم صرف المستحقات المالية للعاملين على امتحانات الثانوية العامة وفق التعليمات الجديدة، لافتا ان الاثر المالي 5 ملايين دينار.

وعن اعتبار مهنة التعليم مهنة شاقة، أكد صدور نظام الرتب المعدل لإضافة التعليم كمهنة شاقة ضمن بنود الرتب الجديد الذي صدر بالمسميات والعلاوات التي تم الاتفاق حولها مع النقابة.

وعن اعتماد أكاديمية نقابة المعلمين، قال إن نقابة المعلمين لم تقدم أي طلب لترخيص الاكاديمية، مشيرا إلى أن الوزارة ابدت استعدادها للتعاون مع النقابة لإعداد وصف للبرنامج وتوضيح الأسس والمعايير الخاصة بترخيص الأكاديمية غير أن النقابة لم تقدم اي وثيقة بهذا الصدد، مضيفا أن الحكومة وجهت سؤالا للديوان الخاص بتفسير القوانين حول وجود مانع قانوني لعضوية مجلس النقابة بالمجلس الأعلى للتعليم، ليرد الديوان بعد وجود أي مانع بذلك، مؤكدا أن الوزارة منفتحة على أي دراسة صادرة من اية جهة حول تطوير التعليم.

وحول العقوبات المترتبة على المعلمين جراء الاضراب الماضي، قال النعيمي إنه تم إلغاء جميع الإجراءات والعقوبات التي أوقعت على المعلمين نتيجة الإضراب لدى الوزارة، مشيرا إلى مخاطبة الوزارة الجهات المعنية لإلغاء العقوبات.

ولفت إلى أن المشرف التربوي بات أحد أطراف تقييم المعلمين بناء على بنود الاتفاقية مع النقابة.

وحول رغبة النقابة بإنشاء بنك المعلم، قال النعيمي إن الوزارة طلبت من النقابة إرسال وثائق للبنك المركزي صاحب الولاية بهذا الشأن.

أخبار ذات صلة