لا يرحل بسهولة.. دراسة تكشف عن أعراض لا تفارق مرضى كورونا حتى بعد تعافيهم

صحة
نشر: 2020-07-20 16:26 آخر تحديث: 2020-07-20 16:29
تعبيرية
تعبيرية

يبدو أن الانتصار على كورونا لن يكون بالأمر السهل على علماء الأمراض في العالم، خصوصا بعد انتشاره السريع في كل مكان، وعدم وجود عقار ناجع يقضي عليه، بالإضافة إلى عدم فهم استمرار أعراض للمرض على من تعافى منه.


اقرأ أيضاً : روسيا تأمل في إنتاج مئتي مليون جرعة لقاح ضد كورونا هذا العام


وفي هذا الصدد كشفت أحدث الدراسات، أن أكثر من نصف مرضى  كورونا مازالوا يعانون من أعراض متعددة لأسابيع بعد خروجهم.

تقول الدراسة ومصدرها إيطاليا، ونشرت في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية (JAMA)،  انها تحققت من علاج مرضى "كورونا" في المتوسط بعد مرور 5 أسابيع على خروجهم من المستشفى، ليكتشفوا أن معظمهم لا يزالون يعانون من عرضين على وجه الخصوص، هما: التعب الشديد والتنفس الشاق.

 وتتبعت الدراسة 143 مريضا تتراوح أعمارهم بين 19 و84 عاما أمضوا أسبوعين في المتوسط في مستشفى في روما، 5 منهم بحاجة إلى دعم في التهوية بعد مرور 5 أسابيع من إعادتهم إلى المنزل.

بينما أبلغ أكثر من نصف المرضى (53%) عن شعورهم بالتعب، وما زال يعاني النصف الآخر تقريبا (43%) من ضيق في التنفس.

كما أظهرت الدراسة أن أكثر الأعراض التالية شيوعا بين المرضى من بعد العرضين الأساسيين (التعب الشديد والتنفس الشاق) هي آلام المفاصل بنسبة 27% وألم الصدر بنسبة تقترب من 22%، بينما كان 13 % خاليين تماما من أعراض (كوفيد-19)، في حين أبلغ 87% عن واحد على الأقل من الأعراض المستمرة.

وفي سياق متصل، قال طبيب الطوارئ في مستشفى لينوكس هيل في مدينة نيويورك الأمريكية إنه بخلاف هذه الدراسة الإيطالية الصغيرة التي كشفت عن أن (التعب وضيق التنفس) كانا أكثر الأعراض شيوعا لمرضى "كورونا" بعد خروجهم من المستشفى، فإن العديد من الأشخاص يعانون أيضا من العديد من الأعراض العالقة الأخرى، بما في ذلك الحمى المنخفضة الدرجة، والأعراض العصبية مثل الشعور بالخدر والوخز، بحسب موقع "مايكروسوفت" الأمريكي.


اقرأ أيضاً : هونغ كونغ تعلن خروج كورونا عن السيطرة


 

 

أخبار ذات صلة