"صرخات أحلام" .. جريمة وقعت في الأردن بلغ صداها العالم العربي

محليات
نشر: 2020-07-19 08:53 آخر تحديث: 2020-07-19 10:49
تحرير: علاء الدين الطويل
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أعادت الصحافة العربية، إلى الأذهان حكاية الفلسطينية إسراء غريب، التي قتلت على أيدي عائلتها العام الماضي، بتسليطها الضوء على جريمة القتل المروعة التي وقعت في الأردن وباتت تعرف إعلاميا باسم "صرخات أحلام".


اقرأ أيضاً : بعد قتل الفتاة "أحلام" هل ما زلنا بحاجة لتعديلات على القانون في الأردن؟


فقد وصل صدى صرخات الشابة الأربعينية التي قتلت على يد والدها عن نطاق الفضاء الأردني، لتتصدر عناوين الصحف والمواقع الإخبارية العربية.

وتفاعل مع هذه الجريمة المروعة، عشرات الآلاف من الناشطين العرب.


اقرأ أيضاً : بيان من الأمن حول الفتاة التي قتلت على يد والدها في عين الباشا


وأحلام، شابة أردنية في الأربعينات من عمرها، قتلت على يد والدها، بمنطقة (صافوط) التابعة لمحافظة البلقاء غرب العاصمة عمّان.

وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام عامر السرطاوي، في بيان السبت، إنه ورد بلاغ إلى غرفة عمليات مديرية شرطة محافظة البلقاء، قبل يومين، باعتداء والد على ابنته الأربعينية، في منطقة عين الباشا /محافظة البلقاء.


اقرأ أيضاً : صرخات أحلام .. قاتل ابنته في الأردن تكفلها بعد توقيفها على قضية لمدة شهر


وأضاف أنّه تمّ التحرّك على الفور  إلى المكان، حيث تبيّن أن والد الفتاة قام بضربها على رأسها بواسطة أداة راضة، ما أدى إلى وفاتها على الفور، وتمّ ضبط الفاعل وإحالته إلى القضاء بعد إنهاء التحقيقات معه.

وذهبت العديد من الصحف والمواقع الإخبارية العربية، إلى اعتبار أن صرخات أحلام الأردنية، تذكر بصرخات الشابة الفلسطينية إسراء غريب، التي قتلت على أيدي عائلتها العام الماضي.

وتداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لفتاة تدعى أحلام، وقعت ضحية للعنف الأسري، بعد أن طاردها والدها من المنزل حتى الشارع ليجهز عليها بطريقة وحشية.


اقرأ أيضاً : "صرخات أحلام" تتصدر "تويتر الأردن" إثر جريمة قتل شابة على يد والدها


وتطرقت صحيفة العربي الجديد القطرية، إلى الحادثة الحادثة بعنوان " أردني يقتل ابنته بدعوى الشرف".

وتحدثت الصحيفة، عن أن جرائم الشرف في الأردن، تعد نتاج نمط من العادات والتقاليد الاجتماعية البالية، التي تقوم على مبدأ الأخذ بالشبهة والخوف من كلام الناس والحرص على السمعة، من دون سند عقلاني سوى العقلية العصبية المتهوّرة".

أما موقع عربي بوست الشهير فكتبت " جريمة بشعة تهز الأردن.. أبٌ يقتل ابنته الأربعينية وسط الشارع، ونشطاء: “قتلها وجلس لتناول الشاي”.

وتصدرت الجريمة التي يهتز لها الوجدان، عناوين الصحف الخليجية الإماراتية والسعودية والفلسطينية والمصرية كذلك، باعتبارها واحدة من أبشع الجرائم المجتمعية في العالم العربي.

 

 

أخبار ذات صلة