الفنانة اللبنانية نادين نجيم تتضامن مع الطفل السوري: عقاب المغتصب حق

هنا وهناك
نشر: 2020-07-02 12:44 آخر تحديث: 2020-07-02 12:44
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

تضامنت الفنانة اللبنانية نادين نجيم مع الطفل السوري الذي تعرض لأبشع جريمة اعتداء واغتصاب من قبل ثلاثة شبان لبنانين وقالت إن "عِقاب المُغتَصِب حَقّ".


اقرأ أيضاً : أبشع جريمة اغتصاب في لبنان .. "العدالة للطفل السوري" تجتاح العالم العربي الافتراضي


وشاركت الفنانة اللبنانية الوسم الرائج في العالم العربي "#العدالة_للطفل_السوري" وسط مطالبات بإنزال أشد العقوبات بحق الجناة.

وتفاعل النجوم اللبنانيون إلى جانب السوريين، والكثير من الناشطين في هذه القضية البشعة التي هزت الرأي العام العربي.

وقعت الحادثة في منطقة البقاع الغربي في لبنان، حيث أقدم 3 شبان على الاعتداء على طفل من الجنسية السورية، قاموا بتعذيبه جسدياً ونفسياً قبل أن يرتكبوا فعلتهم.

وتم تداول مقطع فيديو يظهر جزءًا من الحادثة والتنكيل بالطفل.

 وكشف بعض الناشطين أن الطفل الذي يبلغ الـ13 من عمره يعمل في معصرة ويقيم مع أسرته في بلدة سحمر البقاعية حيث تعمل والدته بائعة خضار.

وذكرت وسائل إعلام لبنانية، ان الطفل، تعرض مراراً للتحرش والتعذيب وأن الشبان كانوا يقومون بربطه وبالاعتداء عليه بالتناوب.

أخبار ذات صلة