أبشع جريمة تهز المجتمع المصري .. عراقي يتخلص من زوجته بطريقة شيطانية

هنا وهناك
نشر: 2020-06-24 15:18 آخر تحديث: 2020-06-24 15:18
المغدورة وزوجها العراقي
المغدورة وزوجها العراقي
المصدر المصدر

 هزت جريمة قتل واغتصاب، الرأي العام في مصر بعدما انكشفت تفاصيل مثيرة حول تخطيط شاب عراقي للتخلص من زوجته المصرية بطريقة بشعة.


اقرأ أيضاً : جريمة مروعة.. أب يمني يرمي بوحيده ذي العامين في بئر- صور


التفاصيل تشير بحسب ما نشره موقع اليوم السابع المصري، إلى أن شابا يدعى حسين أحمد الشحات (24 عاما) خطط لقتل زوجته إيمان عادل حسين (21 عاما)، بعد نحو 15 شهرا على زواجهما، من أجل الزواج بأخرى. 

نسج الزوج خطة التخلص من زوجته دون خسائر، عندما اتفق مع أحد العاملين لديه في محل للملابس يدعى أحمد رضا بأن يرتدي نقابا ويذهب إلى منزله طالبا مساعدة مالية من الزوجة.

الخطة كما رواها الزوج والعامل، في التحقيقات، كانت تقتضي بأن يقوم أحمد رضا باغتصاب الزوجة بعدما يدخل الشقة، قبل أن يأتي الزوج ويكتشف خيانتها، ومن ثم يقتلها بعد تصويرها برفقة الشاب، لتسجل ”جريمة شرف“. 

عند التنفيذ اختلفت التفاصيل، فالعامل ذهب إلى المنزل وقتل الزوجة ثم اغتصبها وفر هاربا، خوفا من اتهامه بالزنا مع الضحية، ومواجهة عقوبة الحبس، واتفق الاثنان فيما بعد على أن يبلغ الزوج بالعثور على زوجته مقتولة داخل مسكن الزوجية.

بالفعل أبلغ الزوج قسم الشرطة في مدينة طلخا التابعة لمحافظة الدقهلية، بعثوره على زوجته مقتولة داخل منزلهما، في ظروف غامضة. 

لكن التحريات وتفريغ كاميرات المراقبة، كشفت أن الشخص الذي صعد إلى الشقة مرتديا النقاب يدعى ”أحمد رضا“ وشهرته ”أحمد العجلاتي“ (33 سنة)، يعمل في محل ملابس يمتلكه زوج المجني عليها. 

وبمواجهة الزوج، اعترف بتفاصيل اتفاقه مع العامل على اتهام الزوجة بالخيانة، للتخلص منها. 

وأفادت التحريات بأن الزوج (حسين) عراقي الجنسية، وصاحب محل ملابس، يقيم في قرية ميت غمر التابعة لمحافظة الدقهلية، إذ استغل سفر والده ووالدته إلى العراق، وارتكب جريمته، وفقا لموقع ”اليوم السابع“ المحلي.

وتركت الزوجة الراحلة، التي كانت تدرس في الفقرة الثالثة بكلية العلوم جامعة المنصورة، طفلا لم يتجاوز الـ9 أشهر من عمره، وفق معلومات ذكرها أصدقاؤها عبر مواقع التواصل. 

 

أخبار ذات صلة