جريمة مروعة.. أب يمني يرمي بوحيده ذي العامين في بئر- صور

هنا وهناك
نشر: 2020-06-23 10:03 آخر تحديث: 2020-06-23 10:03
الصورة متداولة على مواقع التواصل
الصورة متداولة على مواقع التواصل

أقدم  شاب يمني على رمي ابنه الوحيد، البالغ من العمر عامين، في بئر مليئة بالمياه، أدى إلى وفاته في الحال.

وأشارت مصادر اعلامية أن الشاب اليمني يعاني من أمراض نفسية، وأنه نفذ فعلته عقب خلافات أسرية.


اقرأ أيضاً : فلسطيني يقتل سيدة لعجزه عن إيذاء ابنها بمشاجرة في ضواحي القدس


وفي التفاصيل، أخذ  الشاب اليمني في وقت متأخر من مساء السبت، طفله من منزله وحمله على كتفيه حتى وصل به إلى وادٍ في شمال منطقة الجليلة ورمى به داخل بئر ارتوازية للمياه، لينتشل الأهالي جثة الطفل، أمس الأحد، وسط حالة من الصدمة والذهول شهدتها المنطقة.

وفي حين أوضحت مصادر محلية، أن والد الطفل يعاني من حالة نفسية منذ سنوات، أشار بعض أهالي المنطقة إلى أنه يعيش أجواء خلافات أسرية.

يشار إلى أن الحادثة لاقت استنكاراً واسعاً في أوساط أهالي المنطقة، الذين وصفوا ما حدث بالمأساة المروعة.


اقرأ أيضاً : رؤيا تنشر تفاصيل جديدة حول مقتل طالبين أردنيين في قبرص الشمالية - فيديو وصور


 

 

أخبار ذات صلة