الاتحاد الاوروبي: علاقاتنا مع تل أبيب ستتأثر سلبا اذا ضمت أراضي محتلة

فلسطين
نشر: 2020-06-18 17:32 آخر تحديث: 2020-06-18 17:32
الاتحاد الاوروبي
الاتحاد الاوروبي

أكد الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، أن العلاقات القائمة بين الاتحاد الأوروبي وتل أبيب ستتأثر سلباً في حال قامت الأخيرة بتنفيذ نواياها بضم أجزاء من أراضي الضفة الغربية المحتلة.


اقرأ أيضاً : غانتس يصارح نتنياهو علنا: لن أدعم الضم ولن تعرض سلامنا مع الأردن للخطر


جاء ذلك خلال مداخلة لبوريل أمام البرلمان الأوروبي في جلسة خصصت للحديث عن قضايا السياسة الخارجية الأوروبية ومن ضمنها نوايا إسرائيل ضم أراض محتلة، وفق ما أوردته وكالة "آكي" الإيطالية، اليوم الخميس.

وبحسب بوريل، فان هناك أغلبية واضحة من دول الاتحاد الأوروبي تتمسك بضرورة التوصل إلى حل الدولتين عن طريق التفاوض وفق محددات متفق عليها.

وأكد بوريل أن الاتحاد الأوروبي سيستخدم كل الطرق الدبلوماسية، وسيتعاون مع كافة أطراف المجتمع الدولي والساسة في تل ابيب لتجنب هذا الأمر كاشفا أنه دعا المسؤولين في كيان الاحتلال في اتصالات هاتفية، الى تجنب اتخاذ أي قرار أحادي من شأنه أن ينسف حل الدولتين ويتعارض أساساً مع القانون الدولي.

أخبار ذات صلة