حماس تندد بتصريحات واشنطن حول ضم الاحتلال للضفة

فلسطين
نشر: 2020-05-08 17:10 آخر تحديث: 2020-05-08 17:10
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

اعتبرت حركة "حماس"، الجمعة، تصريحات دبلوماسي أمريكي بشأن استعداد واشنطن للاعتراف بسيادة كيان الاحتلال على المستوطنات بالضفة الغربية، "تزوير للوقائع واعتداء على الشعب الفلسطيني".

جاء ذلك في بيان للمتحدث باسم الحركة حازم قاسم، تعقيبا على إعلان السفير الأمريكي لدى تل أبيب، ديفيد فريدمان، الأربعاء، استعداد الولايات المتحدة، خلال الأسابيع المقبلة، للاعتراف بالسيادة على غور الأردن والمستوطنات بالضفة. 


اقرأ أيضاً : حماس تستنكر قيام البنوك باغلاق حسابات الاسرى


وقال قاسم إن "تلك التصريحات وقحة وتعتدي على الحقوق الفلسطينية وهي استمرار لمنطق تزوير الوقائع الذي تتعامل به الإدارة الأمريكية". 

وشدد على أن الشعب الفلسطيني "هو صاحب الأرض وسيواصل نضاله المشروع حتى طرد المحتل من كامل أرضه الفلسطينية وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس". 

وفي تصريحات لصحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، قال فريدمان، الأربعاء، إن الولايات المتحدة مستعدة للاعتراف بسيادة الاحتلال على غور الأردن والمستوطنات بالضفة الغربية، في الأسابيع المقبلة. 

وأضاف: "واشنطن لا تخطط لفرض أي شروط جديدة على هذه الخطوة". 

 

أخبار ذات صلة