الأردن يعزي إيطاليا وفرنسا بضحايا جائحة كورونا

محليات
نشر: 2020-04-09 15:49 آخر تحديث: 2020-04-09 15:49
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين اليوم اتصالين هاتفيين مع وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان ووزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو نقل خلالهما تعازي جلالة الملك عبدالله الثاني بضحايا جائحة كورونا وأكد تضامن المملكة مع فرنسا وايطاليا في مواجهة هذه الأزمة الصعبة.


اقرأ أيضاً : الصفدي ولازاريني يبحثان توفير الدعم المالي للأونروا


واستعرض الصفدي ولودريان تبعات الجائحة وأكدا أهمية بلورة آليات عمل دولية جماعية للتعامل مع جميع تبعاتها.

وبحث الوزيران التطورات الإقليمية، وشددا على استمرار التنسيق إزاءها في إطار الشراكة ومنهجية التعاون المتواصلة التي يؤكدها جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وحذر الصفدي ولودريان من خطورة أي خطوة إسرائيلية لضم أراض فلسطينية، وشددا على رفضها كونها خرقا للقانون الدولي وتقويضا لجهود تحقيق السلام الشامل وفق قرارات الشرعية الدولية.

وأكدا أن مثل هذه الخطوات ستفجر أيضاً أزمة جديدة في وقت يجب أن تتكاتف فيه جهود الجميع لمواجهة جائحة كورونا وتبعاتها الكارثية. 

وثمن الصفدي الدعم الذي تقدمه فرنسا لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) وتخصيصها دعماً إضافياً جديداً للوكالة التي تعاني عجزاً ماليا كبيرا في موازنتها وتحتاج 14مليون دولار بشكل فوري للتعامل مع تبعات جائحة كورونا. 

كما نقل الصفدي خلال اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو تعازي جلالة الملك عبدالله الثاني بضحايا الجائحة وتوجيهات جلالته التضامن الكامل مع إيطاليا في هذا الظروف الصعبة.

وأكد الوزيران أن التنسيق والتعاون في مواجهة أزمة كورونا ضرورة حتمية تفرضها طبيعة الأزمة التي تستدعي جهودًا دولية منسقة ومتكاملة.

واستعرض الصفدي ودي مايو أيضا المستجدات الإقليمية والدولية واتفقا على إدامة التواصل لتنسيق الجهود إزاء جائحة كورونا وتبعاتها والتحديات المشتركة الأخرى.

أخبار ذات صلة