آمال معقودة على حقل حمزة النفطي لرفع انتاجية الأردن للطاقة المولدة للكهرباء.. فيديو

اقتصاد
نشر: 2020-03-05 20:19 آخر تحديث: 2020-03-05 20:21
صورة من الفيديو
صورة من الفيديو

حقل حمزة النفطي، المكتشف منذ ثمانينيات القرن الماضي، كانت انتاجيته من النفط تتجاوز 400 برميل يوميا، وكان رافدا مهما لسوق النفط المحلية ، غير أن قلة الأهتمام فيه من قبل حكومات متعاقبة أوصلت انتاجه ل 20 برميل في اليوم الواحد، لتدق الحكومة الحالية ناقوس الخطر، وتعلن عن عمليات إعادة تأهيل وصيانة.


اقرأ أيضاً : زواتي تبشر الأردنيين بحفر آبار نفط جديدة مطلع العام المقبل


 عمليات إعادة التأهيل هذه ستعتمد بشكل أساسي على كوادر شركة البترول الوطنية لتنفيذ اعمال البنية التحتية للحقل، كما أن هذه العمليات ستمر بناءا على خطة وضعتها وزارة الطاقة بثلاث مراحل،أنجز منها المرحلة الأولى وتكمن بإعادة تأهيل البنية التحتية وتنظيف رؤوس الآبار، وتهدف المراحل المتبقة لرفع إنتاجية الحقل الى نحو 500 برميل يوميا، خلال ستة اشهر .


اقرأ أيضاً : زواتي سعيدة بتشغيل المصنع التجريبي لاستخلاص اليورانيوم في الأردن


تتجه أنظار الأردنيين الآن نحو المناطق الشرقية للمملكة حيث آبار حقل حمزة النفطية وحقول الغاز في منطقة الريشة، فقطاع الطاقة اليوم بات من أهم دواعم وركآئز الاقتصاد الأردني، والكل ينتظر خير الأرض القادم من الشرق.

أخبار ذات صلة