قوات الاحتلال تجرف اراضي جنوب نابلس لأغراض استيطانية

فلسطين
نشر: 2020-02-16 16:58 آخر تحديث: 2020-02-16 16:58
جرف أراضي - ارشيفية
جرف أراضي - ارشيفية
المصدر المصدر

أقدمت آليات الاحتلال، الأحد، على جرف مساحات من أراضي قرية بورين جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.

مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس قال في بيان: إن آليات الاحتلال جرفت أراضي محاذية لمستوطنة "يتسهار" في منطقة عين الجنينة في جبل سلمان الفارسي بقرية بورين جنوب نابلس.


اقرأ أيضاً : كشف تفاصيل خطيرة حول حقيقة أسس "صفقة القرن" منذ نكسة 67


وأضاف ان ريف نابلس الجنوبي شهد في الآونة الأخيرة تصاعدا ملحوظا في عملية تجريف أراض بهدف التوسع الاستيطاني.

كما اغلقت مجموعة من المستوطنين المتطرفين اليهود اليوم الطريق الزراعية في منطقة الشويكة شرق بلدة الظاهرية جنوب مدينة الخليل، بالحجارة والأتربة لمنع المواطنين الفلسطينيين والمزارعين من الوصول إلى اراضيهم القريبة من مستوطنة "شمعة" المقامة على اراضي جنوبي بلدة الظاهرية. وقال مسؤول العلاقات العامة في بلدية الظاهرية سليمان أبو علان في بيان: إن مجموعة من المستوطنين اقدموا على اغلاق الطريق الزراعية القريبة من مستوطنة "شمعة"، ووضعوا كرفانات لتربية الحيوانات ويستخدمون اراضي المواطنين كمراع لحيواناتهم، كما يعملون على ارهاب المواطنين، ومنعهم من الوصول إلى اراضيهم واستصلاحها بتهديد السلاح. واكد ابو علان، أن الاحتلال والمستوطنين يواصلون هجمتهم الشرسة على المواطنين وممتلكاتهم في المنطقة ويمنعونهم من البناء واستصلاح الأراضي تمهيدا للاستيلاء عليها.

أخبار ذات صلة