مصري يقتل والدته ويعترف: لقنتها الشهادة قبل ذبحها فجرًا

هنا وهناك
نشر: 2020-02-09 09:31 آخر تحديث: 2020-02-09 09:31
المتهم بقتل والدته
المتهم بقتل والدته
المصدر المصدر

أقدم شاب مصري على قتل والدته المسنة، واعترف أمام رجال الأمن أنه لقنها الشهادة قبل ذبحها فجرًا.

وقف المتهم بقتل أمه ذبحًا في كفر الشيخ، أمام النيابة، "باكيًا يهذي بكلمات غير مفهومة" معترفًا بارتكابه الجريمة مع سبق الإصرار، وأرشد عن السلاح المستخدم في الواقعة. 

وقال المتهم "السيد.ج" 40 سنة نجار، إنه قتل أمه "فاطمة" 81 سنة، بمسكنها بقرية شباس الملح في دسوق، بسبب تشاجرها الدائم معه، وأضاف: "كنت محضر كل حاجة عشان ادبحها لما تنام، ولما لقيتها نامت دخلت أوضتها الفجر، وقولتلها اتشهدي يا أمي عشان هادبحك، ونفذت الجريمة وخبيت السكينة عشان محدش يعرف إني قتلتها". 

وأضاف: "فوجئت بوجود جرح قطعي في أصبعي بعد الجريمة، فروحت فطرت على عربية فول، ورجعت لقيت الشرطة في البيت، ولما سألوني اعترفت على طول". 

وجدد المستشار طارق الغزالي، رئيس محكمة دسوق الجزئية في كفر الشيخ، اليوم السبت، حبس المتهم، 15 يومًا على ذمة التحقيقات، لاتهامه بقتل أمه العجوز، ذبحًا بسكين.


اقرأ أيضاً : انتقامًا من زوجته .. مصري يُعذب رضيعًا ويحرق جسده (صور)


 كانت أجهزة الأمن تلقت إخطارا بورود بلاغ، من "جاد.ع" 58 سنة، نجار، بأنه أثناء توجهه للاطمئنان على والدته، التي تقطن معه بالطابق الأول بنفس العقار الذي يسكن به، وجدها مسجاه على سريرها بغرفة نومها، وبها آثار جرح ذبحي في رقبتها والدماء تنزف منها.

أخبار ذات صلة