شاكيد: الدولة الفلسطينية أمر خطير ولن نسمح بإقامتها

فلسطين
نشر: 2020-01-25 17:49 آخر تحديث: 2020-01-25 17:49
إيليت شاكيد عضو كنيست الاحتلال
إيليت شاكيد عضو كنيست الاحتلال

ذكرت إيليت شاكيد عضو كنيست الاحتلال عن حزب "يمينا"، السبت، أن حزبها لن يسمح بإقامة دولة فلسطينية.

وقالت شاكيد تعليقا على الخطة الأمريكية " صفقة القرن ": لا نعرف كل التفاصيل، لكن يمكنني القول إننا لن نسمح بالتنازل عن الأرض للعرب أو لأحد.

 وأضافت شاكيد خلال حديثها للقناة 12 العبرية : "أرضنا ملكنا. بالإضافة إلى ذلك، لن نسمح بالاعتراف بدولة فلسطينية". وفقا لها.

وتابعت وزيرة قضاء الاحتلال سابقا : "نعتقد أن الدولة الفلسطينية أمر خطير بالنسبة لنا ولن نسمح بالتأكيد بحدوث ذلك".


اقرأ أيضاً : مجدلاني لـ "رؤيا": الفلسطينيون الذين تواصلوا مع ادارة ترمب حول صفقة القرن "عملاء".. فيديو


واستطردت شاكيد : "يبدو أن هذه الخطة تمثل فرصة ممتازة لتطبيق قانون الاحتلال على غور الأردن وعلى المستوطنات في الضفة الغربية".

وقال حزب "يمينا" في بيان له : "إن الرئيس الأمريكي ومستشاره جاريد كوشنر وسفير الامريكي لدى الاحتلال، ديفيد فريدمان، أصدقاء حقيقيون لكيان الاحتلال، ومن المحتمل أن تواجه سلطات الاحتلال فرصة تاريخية مصحوبة بمخاطر كبيرة، وسيكون حزب يمينا يقظا جدا".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد أعلن، أنه سيكشف عن خطته لإنهاء صراع الفلسطيني مع الاحتلال "صفقة القرن" قبل الثلاثاء المقبل، ودعا إلى البيت الابيض كلا من رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو ومنافسه بيني غانتس ، الأسبوع القادم.

أخبار ذات صلة

newsletter