منخفض جوي من الدرجة "الثانية/الاعتيادية" السبت.. الا أنه شديد البرودة- تعرّف على التفاصيل

طقس
نشر: 2020-01-02 14:21 آخر تحديث: 2020-01-02 14:25
ارشيفية
ارشيفية

تشكل خلال الساعات القليلة الماضية (صباح الخميس) منخفض جوي إلى الجنوب الغربي من جزيرة قبرص، يترافق بكتلة هوائية باردة إلى شديدة البرودة، اندفعت نحو الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط  عبر البحر الأسود والأراضي التركية كنتيجة لتواجد مرتفع جوي في أجزاء عديدة من القارة الأوروبية.


اقرأ أيضاً : طقس العرب: ما حقيقة تساقط الثلوج السبت في الأردن؟


 هذا المنخفض الجوي سيمكث في حوض جزيرة قبرص طوال يوم الجمعة، قبل أن يتحرك صوب غرب الأراضي السورية يوم السبت، مما يعني أن المملكة -على وجه الخصوص- لن تتأثر بشكل فعليّ بهذا المنخفض قبل ظهيرة السبت، خلافاً لسورية ولبنان وشمال فلسطين.

 منخفض جوي من الدرجة "الثانية/الاعتيادية" السبت:

ويمتد التأثير الفعليّ لهذا المنخفض الجوي، لمدة 30 ساعة تقريباً، من بعد ظهر السبت وحتى مساء الأحد بمشيئة الله، جالباً أمطاراً غزيرة على فترات في مناطق شمال ووسط المملكة، مما يُشكّل دفعة إضافية للموسم المطري في هذه المناطق، بينما يستمر الأداء المطري ضعيفاً في مرتفعات المنطقة الجنوبية، بحسب التحديثات والمؤشرات الحالية.

 وبالتالي، عند تصنيف تأثير هذا المنخفض الجوي على المملكة وفقاً لمؤشر "طقس العرب" الخاص بشدّة المنخفضات الجوية الممتد من الدرجة الأولى الأضعف صوب الدرجة الخامسة الأشد والاستثنائية، نجد أن هذا التأثير يقع ضمن "الدرجة الثانية" بمعنى منخفض جوي اعتيادي التأثير.

يتميز المنخفض الجوي المتوقع أنه شديد البرودة:

أما فيما يتعلق ببرودة هذا المنخفض الجوي، حيث يُعدّ الأبرد -حتى الآن- في هذا الموسم المطري، يُجيب كادر التنبؤات الجوية في "طقس العرب" على عدة تساؤلات: " بأنه ونتيجة مكوث المنخفض الجوي فترة طويلة ممتدة من الخميس وحتى الجمعة في حوض جزيرة قبرص، بعيداً عن المملكة، يقوم الهواء البارد في طبقات الجو المختلفة بالتسرب إلى المملكة في مختلف طبقات الغلاف الجوي قبيل بدء التأثير الفعليّ -كما تطرقنا سابقاً- بعد ظهر السبت، مما يجعل هذا الهواء البارد في طبقات الجو المختلفة دون تأثير فعليّ على الأرض.

 زخات ثلجية خفيفة وغير مؤثرة على المرتفعات الجبلية العالية:

حيث، تتهيأ الفرصة حول منتصف ليلة الجمعة/السبت وحتى صباح السبت، وبشكل ضعيف، لهطول زخات ثلجية خفيفة وغير مؤثرة في المرتفعات الجبلية العالية في عموم المملكة التي ترتفع أكثر من 1000 متراً عن سطح البحر.

 ولكن، عند البداية الفعلية لهذا المنخفض الجوي بعد ظهر السبت بمشيئة الله، تكون هذه البرودة الكبيرة قد رحلت عن أجواء المملكة، وبالتالي تنتهي فرص تساقط الثلوج على المناطق سابقة الذكر، وتنحصر، هذه الفرص، على المرتفعات الجبلية العالية الجنوبية مساء السبت وحتى صباح الأحد، لكن وكما ذكر التقرير، يكون تركيز هذا المنخفض الجوي أكثر وضوحاً على المنطقتين الشمالية والوسطى دون مرتفعات المنطقة الجنوبية العالية صوب الطفيلة والشراه.

أخبار ذات صلة