بدء أعمال اجتماعات اللجنة الاستشارية الدولية للبرنامج النووي الأردني

اقتصاد
نشر: 2019-12-15 16:53 آخر تحديث: 2020-07-23 12:20
من اعمال اللجنة
من اعمال اللجنة

افتتح الدكتور خالد الشريدة، وزير الطاقة والثروة المعدنية الأسبق، أعمال الإجتماع الرابع للجنة الاستشارية الدولية للبرنامج النووي الأردني، وذلك لمتابعة مستجدات البرنامج النووي الأردني.

وأكد الدكتور الشريدة في كلمة الافتتاح على تقدم سير العمل في البرنامج النووي الأردني والذي يشمل المفاعل النووي الأردني للبحوث والتدريب، ومشروع استكشاف وتعدين اليورانيوم، وتطوير الموارد البشرية والمركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الاوسط‏ (السيسامي).

وخلال انعقاد اللجنة، أكد الدكتور طوقان، رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية، أن الهيئة تواصل من خلال القنوات الرسمية التفاوض مع جهات دولية مزودة للتكنولوجيا النووية المتطورة من الجيل الرابع للمفاعلات النووية، لبناء محطات الطاقة النووية لتوليد الكهرباء من خلال المفاعلات النووية الصغيرة المدمجة.

 وقال طوقان، في تصريحات وصلت "رؤيا" نسخة منها، أنه قد تم تشغيل خطّي الأشعة السينية والأشعة تحت الحمراء في المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الاوسط‏ ، وقامت فرق بحثية أردنية ودولية باجراء تجارب باستخدام خطّ الأشعة السينية وخط الاشعة تحت الحمراء، ويجري حاليا بناء خطّ جديد هو خطّ علوم المواد وسيتمّ ادخاله في الخدمة خلال عام (2020). وقد تم إتاحة الفرصة للباحثين من الدول الثمانية الأعضاء في المركز لإجراء تجاربهم في مختلف المجالات المتعلقة بالعلوم التجريبية وتطبيقاتها حيث تم اجراء سبعين تجربة لغاية الان.


اقرأ أيضاً : "خالد طوقان" يشرح لمجلس الأعيان سياسة الطاقة النووية الأردنية في 2020


 وقدم  الدكتور خالد طوقان إيجازاً حول أهم مستجدات العمل بالبرنامج النووي الأردني ومشاريع الهيئة القائمة حالياً، وقد قال الدكتور طوقان أن انجازات ملموسة تحققت بتنفيذ هذه المشاريع على الأرض، حيث أشار الدكتور طوقان ان المفاعل النووي الأردني للبحوث والتدريب قد حصل على رخصة تشغيل من هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن في العام 2017، وعلى الموافقات والتراخيص الدوائية اللازمة من مؤسسة الغذاء والدواء لانتاج نظير اليود (131) المشع والذي يتم توزيعه على (15) مستشفى ومركزا طبّيا أردنيا بالإضافة الى انتاج نظير الايريديوم (Ir-192 ) للاستخدامات الصناعية، كما سيعمل المفاعل مستقبلا على انتاج نظائر مشعة كالهولميوم (Ho-166 ) واللوتيشيوم (Lu-177 ) للاستخدامات الطبية، وتجد الاشارة الى أنه يعمل في المفاعل حالياً ما يزيد عن 120 مهندسا وفنّيا أردنيا. 

ومن المقرر ان يلتقي اعضاء اللجنة رئيس الوزراء ومسؤولين رفيعي المستوى لاستنباط الرؤى والتوجهات الحكومية صوب استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية. كما ستقوم اللجنة بزيارة ميدانية لموقع استكشاف وتعدين اليورانيوم في منطقة سواقة للاطلاع على الانجازات وتقدم العمل في المشروع، حيث ستعمل شركة تعدين اليورانيوم الأردنية على تشغيل المصنع الريادي لانتاج الكعكة الصفراء خلال النصف الأول من العام القادم 2020.

وكان مجلس الوزراء أعلن عن تشكيل اللجنة في العام 2015 برئاسة دولة الدكتور معروف البخيت، بهدف مراجعة التقدم في البرنامج النووي الأردني من قبل نخبة من الخبراء العالميين المتميزين وتقديم التوصيات والآراء التي تضمن مدى استيفاء البرنامج لاهم متطلبات ومعايير الأمان والأمن وحظر الانتشار النووي والشفافية والاستدامة. وتضم اللجنة في عضويتها اقطاب في مجال الطاقة النووية وسياسيين وخبراء في السلامة والامان النووي على المستوى العالمي وهم الرئيس السابق لسلطة الطاقة الذرية البريطانية الليدي باربرا ثوماس جدج، والمدير العام السابق لمركز سيرن العالمي الدكتور رالف هوير، وكبير مفتشي المنشآت النووية والرئيس التنفيذي السابق لمكتب التنظيم النووي البريطاني الدكتور مايك ويتمان، والمفوض السابق في هيئة الطاقة الذرية اليابانية اكيرا اوموتو، والرئيس الفخري لمعهد كارنيجي للعلوم ورئيس هيئة التنظيم النووي الاميركية  السابق الدكتور ريتشارد ميزرف، ونائب المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية البروفيسور فيرنر بوركارت والمساعد السابق لوزير الطاقة الاميركي الدكتور بيتر ليونز، اضافة الى وزير الطاقة والثروة المعدنية الاسبق الدكتور خالد الشريدة.

أخبار ذات صلة