ساعة Huawei WATCH GT 2: عمر بطارية فائق ومزايا رياضية وصحية بفضل معالج كيرين A1

تكنولوجيا
نشر: 2019-11-13 13:47 آخر تحديث: 2019-11-13 13:47
Huawei WATCH GT 2
Huawei WATCH GT 2
المصدر المصدر

نجحت هواوي في رفع معايير الساعات الذكية مع ساعة Huawei WATCH GT 2، التي تأتي بعد النجاح الكبير لسابقتها ساعة Huawei WATCH GT، مع مزايا تجعل منها ساعة جديدة كلياً. شملت التحسينات التي أدخلتها هواوي على هذه الساعة كلاً من المواصفات التقنية ونظام التشغيل، وهو ما يمنحها أداء أعلى وأكثر كفاءةً. ويعود الفضل في هذه المزايا الجديدة إلى معالج كيرين A1 المصمم خصيصاً، والذي يتيح استهلاكاً أقل للطاقة مع أداء أعلى بشكل واضح.

وقد أجرت هواوي العديد من الاختبارات وجربنا الساعة الجديدة في مختلف الظروف، سواء في متطلبات الحياة اليومية أو النشاطات الرياضية المتنوعة. وتأتي ساعة Huawei WATCH GT 2 كجزء من استراتيجية "Seamless AI Life" التي أعلنت عنها هواوي، والتي تهدف إلى بناء نمط حياة سلس مدعوم بالذكاء الاصطناعي يناسب مختلف السيناريوهات، إلى جانب المنظومة المتناغمة الصناعية والذكية المبنية على المنصات المفتوحة.

معالج Kirin A1 من هواوي يوفر دعماً لا يضاهى لإطالة عمر البطارية 

تعد ساعة Huawei WATCH GT 2 أول ساعة تقدمها هواوي مع معالج كيرين A1 الجديد. يتيح ذلك للساعة بقياس 46 ملم أن تعمل لمدة أسبوعين دون شحن، مع تشغيل ميزة حساس ضربات القلب الذكي وتنبيهات الاتصالات معاً بشكل متواصل. وتدعم البطارية في هذا السيناريو الاتصال عبر البلوتوث لمدة 30 دقيقة أسبوعياً، وما يصل إلى 30 دقيقة أسبوعياً من الاستماع للموسيقى، و90 دقيقة من التمرين مع استخدام نمط النوم الذكي. وتم تحسين عمر البطارية عند استخدام نظام تحديد المواقع GPS الخاص بالوضع الرياضي.


اقرأ أيضاً : لماذا قد تفكر باقتناء ساعة Huawei WATCH GT 2 بل وتطلبها مسبقاً؟ (صورة)


وتدمج رقاقة Kirin A1 في تصميمها وحدة معالجة متقدمة لاتصالات البلوتوث، ووحدة معالجة صوتية قوية، ومعالج للتطبيقات يتمتع بمعدل استهلاك شديد الانخفاض للطاقة، فضلاً عن وحدة مستقلة لإدارة الطاقة. ويتيح المزيج المثالي من الأداء الفائق والاستهلاك عالي الكفاءة للطاقة لساعة Huawei WATCH GT 2 تقديم أفضل تجارب الاستخدام مع عمر أطول للبطارية.

وصرحت هواوي أن الساعة تسمح باستخدام متواصل لمدة أسبوعين، وهو أداء ممتاز خصوصاً إذا أخذنا بعين الاعتبار أنها ساعة ذكية بشاشة تعمل باللمس مع إمكانيات تتبع ضربات القلب.

مزايا المراقبة الاحترافية للأنشطة الرياضية تثري تجربة استخدام الساعة الذكية

حققت ساعة Huawei WATCH GT بنسختها الأولى نجاحاً كبيراً بفضل قدرتها على تتبع وقياس النشاطات الرياضية. ولا تقل النسخة الجديدة من الساعة عن سابقتها، حيث تتميز بالقدرة نفسها على تتبع النشاطات من خلال عدد كبير من الحساسات الدقيقة وأنظمة التتبع الذكية. ويمكن القول إن هذه الساعة المتينة مناسبة لتتبع النشاطات الرياضية تماماً.


اقرأ أيضاً : بعد أسبوع فقط على طرحها.. ساعة Huawei WATCH GT 2 تحقق رواجاً كبيراً في الأردن


وعند تشغيل الوضع الرياضي، يمكن لساعة Huawei WATCH GT 2 التوافق مع 15 رياضة مختلفة، بما في ذلك 8 رياضات في الهواء الطلق تشمل (الجري، والمشي، والتسلق، والتنزه سيراً على الأقدام، وسباقات الجري، وركوب الدراجات، والسباحة في المياه المفتوحة، والترايثلون)؛ و7 رياضات في الصالات الرياضية تشمل (المشي، والجري، وركوب الدراجات، والسباحة في الأحواض المغلقة، والتدريب الحر، واستخدام آلات التمارين الرياضية، وجهاز التجذيف). وتوفر الساعة في هذه الأوضاع الرياضية الـ 15 منظومة مراقبة شاملة تضم حوالي 190 نوعاً من البيانات، حيث تقدم تحليلات موجّهة للبيانات قبل التدريب للرياضات المختلفة، وتحليلاً لسجلات البيانات أثناء التدريب، إلى جانب توفير مشورة اختصاصية بعدها. ويشابه اقتناء هذه الساعة الاستعانة بمدرب رياضي شخصي وذكي لتعزيز سلامة التدريبات وجودتها.

إدارة صحية شاملة للعناية اليومية

لقد نجحت هواوي في احتلال مكانة ريادية في قطاع الإدارة الصحية، وتأتي ساعة Huawei WATCH GT 2 ثمرة لهذه الخبرات الواسعة. وما لم يتم تشغيل الوضع الرياضي فيها، ستقوم الساعة بتنبيه المستخدم عندما يزيد معدل نبضات قلبه عن 100 نبضة بالدقيقة، أو يقل عن 50 نبضة بالدقيقة لمدة تزيد عن 10 دقائق.

يعاني الكثيرون من صعوبات النوم، إلا أن هواوي تحل هذه المشكلة مع نظام Huawei TruSleep™ 2.0، الذي يتيح للساعة مراقبة جودة النوم وتتبع ضربات القلب في الوقت الحقيقي، إلى جانب قياس جودة التنفس وتوظيف تحليلات البيانات الضخمة لتقييم جودة النوم. وتوظف الساعة تقنيات الذكاء الاصطناعي من هواوي لتحليل الصعوبات في النوم بدقة وتقديم اقتراحات حول تحسين النوم.

تصميم زجاجي متكامل وثلاثي الأبعاد لتوفير تجربة عرض واسع النطاق

استمدت ساعات Huawei WATCH GT 2 مظهرها الكلاسيكي من الجيل الذي سبقها مع تعزيز معاييرها الجمالية عبر تزويدها بشاشة عرض كاملة وتصميم يخلو من الحواف. ويتيح التصميم الزجاجي المتكامل وثلاثي الأبعاد نطاقاً أوسع لشاشة العرض. ويستند تصميم الميناء في الساعات قياس 46 ملم إلى تقنيات نحت ومعالجة الأحجار الكريمة لتوفير تصميم زجاجي متكامل وثلاثي الأبعاد، حيث يتم استخدام تقنية نحت الزجاج لإنشاء نقاط مقعّرة على الميناء بهدف إضفاء مظهر مفعم بالحيوية على الساعة. 

تم تزويد سلسلة ساعات Huawei WATCH GT 2 قياس 46 ملم بشاشة لمس عالية الدقة بحجم 1.39 بوصة من طراز AMOLED HD توفر دقة عرض تبلغ 454×454 بكسل مع تدرجات لونية أوسع نطاقاً، وتصميم بالغ النحافة.

خلاصة القول..

لم تخيب ساعة Huawei WATCH GT 2 الآمال أبداً، بفضل تصميمها الرائع ومواصفاتها المتقدمة، مثل عمر البطارية الذي يدوم لأسبوعين. ومع المزايا المتقدمة والمفيدة للغاية، مثل تحليلات النشاطات الرياضية التي تشجعك على بذل جهد أكبر، إلى جانب تتبع وتقييم الضغط والنوم، يمكن القول إن ساعة Huawei WATCH GT 2 هي الساعة المثالية لجميع الاحتياجات. ونحن ننصح بها حتماً.


اقرأ أيضاً : ساعة Huawei WATCH GT 2 رسمياً في السوق الأردني


ومنذ الرابع من تشرين الثاني 2019، أتيحت ساعة Huawei WATCH GT 2 رسمياً في السوق الأردني، حيث تتوفر بقياس 46 ملم بإصداريها: الكلاسيكي ذي السوار الجلدي، والذي يبلغ سعره 169 ديناراً؛ والرياضي ذي السوار المطاطي، والذي يبلغ سعره 148 ديناراً فقط. ويمكن للمهتمين الحصول عليها إما من خلال زيارة جميع المتاجر التي تعرض منتجات هواوي أو عبر متجر هواوي الإلكتروني (https://huaweieshop.jo/).

أخبار ذات صلة