"مستثمري الحرة" يهاجمون تصريحات "وكلاء السيارات": أسعارنا أقل منهم بـ 30%

اقتصاد نشر: 2019-11-04 11:56 آخر تحديث: 2019-11-04 11:59
معرض سيارات - ارشيفية
معرض سيارات - ارشيفية
المصدر المصدر

استهجن رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة محمد البستنجي التصريحات الصادرة عن وكلاء السيارات، معتبراً أن هذه التصريحات تهدف للترويج لهم على حساب تجار المناطق الحرة، في حين انه تم الإساءة بشكل واضح للتجار ومراكز الفحص والصيانة أيضا.

واستغرب البستنجي في بيان وصل "رؤيا" نسخة منه، الذي أصدره اليوم من هذه التصريحات "غير المسؤولة"، مشددا على ان 3 وكلاء اجتمعوا ليوجّهوا الإساءة وتحميّل أي ضرر لـ 2000 تاجر في المناطق الحرة.

وسجّل عتبه الكبير على هؤلاء الوكلاء، إذ أنهم تناسوا أن المناطق الحرة هي أساس استيراد وتجارة المركبات في المملكة، وتستحوذ على 80 بالمئة من إجمالي حركة بيع المركبات في السوق المحلية.

وقال ان الوكلاء في المؤتمر الصحفي لم يوزعوا الاتهامات على المناطق الحرة فقط ولكن توسّعوا حتى شملوا مراكز الفحص والتقييم المنتشرة في المملكة، لاسيما ان الكل يُجمع على وجود مراكز فحص متخصصة وذات خبرة وسمعة كبيرة في المملكة.


اقرأ أيضاً : "وكلاء السيارات" يطالبون الحكومة بالرقابة على سيارات الهايبرد المستعملة المستوردة.. فيديو


ونوه الى ان الكل يعلم ان المشتري يفضل الشراء من المناطق الحرة وذلك لان الأسعار فيها تقل عن الوكالات بنسبة تصل الى 30 بالمئة.

وأشار الى ان تجار المناطق الحرة يقومون باستيراد المركبات من دول تضع مواصفات قياسية تفوق المواصفات الأردنية، الأمر الذي يؤكد سلامة المركبات الداخلة للسوق المحلية.

وبخصوص احتراق مركبات هايبرد، قال البستنجي ان السوق المحلية تضم اكثر من 150 الف مركبة كهرباء وهايبرد ولم تسجل أي حادثة منذ عام 2008 بخصوص وجود عيوب جراء استيراد المركبات، لكن أي حوادث مشابهة حدثت كانت بسبب إجراء تعديلات غير مسموح بها فنياً أو استعمال قطع غيار غير مناسبة.

ودعا الجميع لانتظار تقرير الجهات الفنية المختصة حول سبب احتراق مركبات الهايبرد، منوها الى ان هذا التقرير هو الدليل الفاصل والقطعي لإنهاء أي لغط يحدث حاليا.

أخبار ذات صلة