بومبيو: صفقة القرن على الأبواب.. ونريد حياة كريمة للفلسطينيين

عربي دولي نشر: 2019-03-22 16:53 آخر تحديث: 2019-03-22 16:56
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو
المصدر المصدر

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الجمعة، إن بلاده ستعلن قريبا خطتها للسلام بين فلسطين والاحتلال، معربا عن الأسف بسبب تساهل الإدارات السابقة بالولايات المتحدة في كبح جماح "حزب الله" اللبناني. 

جاء ذلك خلال مقابلة مع فضائية "العربية" السعودية تم بثها اليوم.

ووصل بومبيو إلى لبنان، الجمعة، قادما من " الاحتلال"، في إطار جولة شرق أوسطية بدأها الثلاثاء الماضي من الكويت، وتستمر حتى السبت. 

صفقة القرن 

وعن الرؤية الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط، قال بومبيو: "نريد حياة كريمة للفلسطينيين ولأبنائهم وأحفادهم، حياة خالية من العنف".

وأضاف: "الصراع سيحل بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والولايات المتحدة ستعلن قريبا عن رؤيتها"، في إشارة إلى خطة السلام المعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن".

و"صفقة القرن"، هي خطة سلام تعدها الولايات المتحدة، ويتردد أنها تتضمن "إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لصالح " الاحتلال""، في وقت يقطع الفلسطينيون اتصالاتهم مع البيت الأبيض بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في 2017، اعترافه بالقدس "عاصمة أبديةً للاحتلال.

وقال الوزير الأمريكي: "عندما نطرح خطتنا لحل الصراع سيرى العالم كيف نفكر"، نافيا تدخله في الانتخابات عند الاحتلال بظهوره مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزيارة القدس.

والخميس، زار بومبيو - رفقة نتنياهو والسفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان - حائط البراق في القدس المحتلة، وتجولوا في الأنفاق التي حفرتها إسرائيل في البلدة القديمة من القدس.

"حزب الله"

ومتطرقا إلى الوضع في لبنان التي يقوم بزيارتها حاليا ضمن جولته بالمنطقة، قال الوزير الأمريكي: "نأسف على تساهل إداراتنا السابقة في كبح جماح حزب الله". 

وتابع: "حزب الله منظمة إرهابية، ونحن بكل وضوح في إدارتنا نسمي الأشياء على حقيقتها. أنا نادم على أنه في العقد الأخير لم تفعل الإدارات الأمريكية المتعاقبة ما هو كاف ولم توضح توقعاتنا في هذا الملف". 

وقلل من إمكانية نجاح الحكومة اللبنانية في ظل وجود "حزب الله" بها، قائلا: "نريد الأفضل للشعب اللبناني ونعرف تاريخه.. لبنان كان قوة اقتصادية ناجحة ويمكنه تحقيق ذلك مجددا لكن ليس بمشاركة إرهابيين في الحكومة وليس عندما يحتل الإرهابيون مناطق لوضع الصواريخ الموجهة تجاه إسرائيل".

وأكد بومبيو أن ذلك "يشكل خطرا على لبنان، واللبنانيون يعلمون ذلك.. ما يحتاجون له هو الدعم الخارجي لمساعدتهم وتوضيح وجهات النظر".

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من الحكومة اللبنانية أو "حزب الله" بشأن ما ذكره "بومبيو"، في المقابلة مع "العربية"، غير أن نبيه برّي رئيس البرلمان اللبناني قال لوزير الخارجيّة الأمريكيّ، عقب لقاء بينهما اليوم إنّ "حزب الله" هو "حزب لبنانيّ موجود في البرلمان (14 مقعداً من أصل 128) والحكومة (3 من أصل 30 وزيرا بحكومة سعد الحريري)". 

اليمن

وفي الشأن اليمني، أوضح أن "الحوثيين لا يعملون إلا بإيعاز من المرشد الإيراني علي خامنئي وقائد فيلق القدس قاسم سليماني (..) على الحوثيين أن يعرفوا أنهم لن ينتصروا". 

وأوضح الوزير الأمريكي أن الضغط على إيران سيجبر الحوثيين على الالتزام باتفاق السويد، مشيراً إلى أنه "لم نفشل في تحدي نفوذ إيران في العراق وسوريا واليمن".

وتوصلت الأطراف اليمنية المتصارعة منذ أكثر من 4 سنوات إلى اتفاق الحديدة خلال مشاورات السويد (6-13 ديسمبر / كانون الأول الماضي)، برعاية أممية، غير أنه لم يدخل حيز التنفيذ جراء خلافات في تفسير بنوده، ويتبادل الطرفان الاتهامات بالمسؤولية عن تأخر تنفيذ الاتفاق.


اقرأ أيضاً : النائب رمضان: يكشف "لنبض البلد" حقائق خطيرة عن لقاء الفصائل الفلسطينية بـ "لافروف" - فيديو


وحول وضع الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب، قال الوزير الأمريكي:" نعيد باستمرار النظر في قائمة المنظمات الإرهابية، وكل ما نفعله هو تكتيكات لإجبار إيران على تغيير سلوكها". 

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران، في مايو / أيار 2018، وأعاد فرض عقوبات اقتصادية قاسية على طهران، اعتبارا من أغسطس / آب الماضي، وهدد الدول التي تتعامل معها تجاريا بالعقاب الاقتصادي أيضا. 

سوريا

وحول الوضع في سوريا، أوضح بومبيو أن الإبقاء على 400 جندي أمريكي في سوريا هو لمحاربة تنظيم "داعش" والتنظيمات الإرهابية الأخرى. 

وكان ترمب، قرر في 23 فبراير / شباط الماضي، الإبقاء على 400 جندي في سوريا، معتبرًا أن ذلك لا يعني تغييرا على ما أعلنه في 19 ديسمبر / كانون الأول 2018، في إشارة إلى قراره سحب قوات بلاده من سوريا بدعوى تحقيق الانتصار على تنظيم "داعش"، لكن دون تحديد جدول زمني. 

أخبار ذات صلة