مفوضية اللاجئين تنفي أن تكون سيدة سورية قد حاوت الانتحار في الركبان 

عربي دولي نشر: 2019-01-14 16:51 آخر تحديث: 2019-01-14 16:51
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

نفت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أن تكون سيدة سورية قد حاوت الانتحار في مخيم الركبان للاجئين السوريين.

وقالت الموفضية عبر حسابها الرسمي على توتير إن سيدة سورية من مخيم الركبان أصيبت بحروق من الدرجة الثانية على يديها ووجهها وعنقها وبطنها وساقيها بنسبة 15% من جسدها وسرعان ما نقلت إلى مستشفى في عمان.

وأضافت المفوضية أنه وبعد سؤال السيدة اليوم الثلاثاء من قبل المفوضية لتقييم أي مخاوف تتعلق بالحماية حول الحدث، تمكنت المفوضية من التحقق من أن الحروق ناتجة عن حريق في ملجأها بسبب موقد الغاز وليس عملية انتحار كما تتداول بعض وسائل الإعلام.


اقرأ أيضاً : نازحة سورية تحرق نفسها و3 من أطفالها في مخيم الركبان !


وكانت وسائل إعلام قالت إن سيدة سورية نازحة في مخيم الركبان "قرب الحدود السورية الأردنية" أقدمت على حرق نفسها و أطفالها الثلاثة في حادث مرعب حصل حسب التقارير الأولوية بسبب عدم تمكنها من تأمين الطعام لعائلتها منذ عدة أيام.

وقال الناطق باسم الإدارة المدنية في المخيم، خالد العلي، إن "سيدة أقدمت أمس السبت على حرق نفسها وأطفالها داخل خيمتها لعدم تناولهم الطعام منذ ثلاثة أيام، وقام جيرانها بإخماد الحريق وإخراج السيدة وأطفالها من داخل الخيمة التي احترقت بالكامل، وتم نقلها وأطفالها إلى النقطة الطبية ومنها إلى مستشفيات المملكة ".

أخبار ذات صلة