"أصحاب المخابز": غير معقول قبول الأردنيين إطعام أولادهم على حسابنا

محليات
نشر: 2018-12-30 11:22 آخر تحديث: 2018-12-30 11:22
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

شكى أصحاب المخابز مما لحق بهم من مخاسر جراء ضعف الطلب على شراء الخبز، في حين قال نقيب المخابز عبدالإله الحموي إن من غير المعقول قبول الأردنيين "إطعام أولادهم على حساب عرق المخابز".

وقبل أيام تقدمت نقابة أصحاب المخابز بحزمة مطالبات لوزارة الصناعة والتجارة، وصفها الحموي بالعادلة والمشروعة.

ومن جملة هذه المطالب بحسب الحموي "تخفيض سعر طن الطحين بحوالي 20 دينارًا للطن الواحد، حتى تتمكن المخابز من الاستمرار بالعمل، إضافة لطلب معادلة تصاريح العمل في المخابز أسوة بتلك الممنوحة في قطاع الزراعة".

ونفى الحموي مطالبة أصحاب المخابز الحكومة، رفع أسعار الخبز على الأردنيين، معتبرًا أن ذلك الأمر ليس من اختصاصها.


اقرأ أيضاً : ملخص أحداث الدوار الرابع في العام 2018 - فيديو


وأكد أن النقابة لا تقبل مساومة الحكومة على مسألة حساسة لدى المواطنين وهي الخبز.

وقال إنه ومنذ إعلان الحكومة رفع الدعم عن الخبز بداية العام الجاري، أدى ذلك لانخفاض إنتاج المخابز وضعف الشراء لدى المواطنين الذي أصبحت نسبة كبيرة منهم في المحافظات والقرى تلجأ لإنتاج الخبز من خلال الأفران المنزلية.

ووصف ما وقع على أصحاب المخابز بأنه " ظلم كبير" حيث أن الوفر الذي حققته الحكومة جراء قرار رفع الدعم كان على حساب أصحاب المخابز، في حين تحقق مرادها بوقف الهدر العام على الخبز.

وقال "الوضع سيء عند أصحاب المخابز ،، زيادة الكلف في ظل انخفاض الإنتاج والطلب".

يوم إقرار حكومة هاني الملقي رفع الدعم عن الخبز، قرر مجلس الوزراء حينها صرف 27 دينارا للفرد المستحق ، و 33 دينارا للفرد في الأسرة التي تتقاضى راتبا من صندوق المعونة الوطنية والبالغ عددهم قرابة 344 ألف مواطن ومواطنة.

أخبار ذات صلة