استشهاد فلسطيني وإصابة شقيقته شمال رام الله

فلسطين
نشر: 2017-10-31 12:42 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
مكان عملية اطلاق النار
مكان عملية اطلاق النار
المصدر المصدر

استشهد الشاب محمد عبدالله موسى (٢٩ عاما) من دير بلوط غرب سلفيت وأصيبت شقيقته لطيفة عبد الله موسى (٣٣ عاما) بجروح، بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار على سيارة كانا يستقلانها شمال شرق رام الله الثلاثاء.

وأعلنت مصادر طبية تابعة للاحتلال في مستشفى بلنسون في بيتاح تيكفا عن استشهاد الشاب محمد موسى متأثرا بجروحه الخطيرة التي أصيب بها جراء إطلاق قوات الاحتلال النار عليه.


إقرأ أيضاً: ارتفع عدد الشهداء جراء استهداف الاحتلال نفقا في غزة


وادعت قوات الاحتلال أن السيارة التي كان يقودها الشاب تقدمت بسرعة نحو الجنود المتواجدين عند مدخل مستوطنة "نيفي تسوف" المجاورة لبلدة النبي صالح شمال شرق رام الله، فظنوا أن سائقها ينوي تنفيذ عملية دهس، فشرعوا بإطلاق النار باتجاهها مما أدى إلى إصابة من بداخلها.

ونقل الشاب المصاب إلى مستشفى بلنسون في بيتا تيكفا إلا أنه اعلن في وقت لاحق عن استشهاده متأثرا بجروحه، فيما نقلت شقيقته إلى مستشفى في رام الله للعلاج.

أخبار ذات صلة