استقلال كاتالونيا يواجه هجوما دوليا

عربي دولي نشر: 2017-10-27 18:51 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

أعلنت دول غربية الجمعة عدم اعترافها بإعلان إقليم كاتالونيا الإسباني استقلاله من جانب واحد، وأكدت دعمها للحكومة الإسبانية.

في ألمانيا، قال ناطق باسم المستشارة انغيلا ميركل "الحكومة الألمانية تتابع بقلق تدهور الأوضاع في كاتالونيا" و"لا تعترف بإعلان الاستقلال".

وأعلن البيت ألأبيض أن الولايات المتحدة تدعم "وحدة اسبانيا"، في حين أكدت بريطانيا أنها "لا ولن تعترف" باستقلال كاتالونيا.

وفي فرنسا، أكد الرئيس إيمانويل ماكرون الجمعة "دعمه الكامل" لرئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي من أجل "احترام" دولة القانون في اسبانيا.

وقال ماكرون "لدي شخص (واحد) اخاطبه في اسبانيا، رئيس الوزراء (...) هناك دولة قانون في اسبانيا بقواعد دستورية ينبغي احترامها. دعمي الكامل لرئيس الوزراء الاسباني"، وذلك ردا على الصحافيين في اليوم الثاني من زيارته إلى غويانا الفرنسية في اميركا الجنوبية.

رئيس المفوضية الأوروبية أكد جان-كلود يونكر أن الاتحاد الأوروبي ليس بحاجة إلى "مزيد من التصدعات".

وقال يونكر إن الاتحاد الأوروبي "ليس بحاجة إلى مزيد من التصدعات والانقسامات"، خلال زيارته إلى غويانا الفرنسية في اميركا الجنوبية في بيان يعلن دعمه الضمني للحكومة الاسبانية في مدريد.

وفي الوقت الذي صوت فيه البرلمان الكاتالوني على إعلان الانفصال عن اسبانيا من طرف واحد، صوت مجلس الشيوخ الإسباني الجمعة لصالح منح مدريد سلطات لفرض حكمها المباشر على كاتالونيا، الذي يتمتع بحكم شبه ذاتي.


إقرأ أيضاً: برلمان كاتالونيا يعلن الاستقلال عن اسبانيا


وأيد ٢١٤ عضوا في المجلس الإجراءات التي تتيح لمدريد السيطرة على كاتالونيا والإطاحة برئيس الإقليم كارليس بوتشيمون وحكومته فيما رفضها ٤٧ وامتنع عضو واحد عن التصويت.

أخبار ذات صلة