فيديو وصور .. عارضة إيطالية زارت الأردن وشعرت بأنها 'صراف آلي' تعودها مجددًا

محليات
نشر: 2017-09-14 16:43 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
تحرير: صالح الفرجات
العارضة الإيطالية "نينا مورس"
العارضة الإيطالية "نينا مورس"
المصدر المصدر

عادت عارضة أزياء إيطالية، إلى الأردن مجددًا، رغم زيارة أولى لها قضت خلالها ٤٨ ساعة في الأردن وشعرت حينها بأنها "صراف آلي"، وانتقدت تعرضها لاستغلال مادي.

وبعد أن زارت عارضة الأزياء الأردن الشهر الماضي، وعرضها تجربتها القاسية التي تعرضت لها، قرر مواطن أردني يقيم في إيطاليا إرجاعها لأراضي المملكة ليثبت لها أنها في بلد كريم معطاء على عكس ما شعرت به في الزيارة الأولى لها.

وبحسب يوسف الحلايقة صاحب مكتب كرفان الذي نظم رحلتها في الاردن بمبادرة حملت اسم الاردن اولا قام الأردني خالد الصفران الذي يقيم في إيطاليا بإطلاعها على حقيقة الشعب الأردني المضياف، حيث أعاد عارضة الأزياء الإيطالية لتزور البترا وقلعة الشوبك.

وقالت العارضة الإيطالية "نينا مورس" يوم زيارتها الأولى إنها قضت ٤٨ ساعة في الأردن، وشعرت بأنها "صراف آلي"، مشيرة إلى أنها ومنذ لحظة دخولها إلى عمان مرورا بزيارتها إلى البترا التي أحبتها كثيرا تم استغلالها ماليا وبقيت تدفع نقودا وإكراميات لم تتوقف.


إقرأ أيضاً: عارضة إيطالية تزور الأردن لأول مرة: شعرت بأني صراف آلي


وبحسبه فقد استجابت مورس لرسائله وقام بالتنسيق مع مكتب سياحي لاستضافتها في الأردن بمبادرة حملت اسم "الأردن اولًا".


وتهدف الحملة بحسب القائمين عليها، إلى " تغيير ما التصق بذهن السائحة الإيطالية من سلبيات رافقت زيارتها الاولى حيث ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر رحلتها إلى الأردن".

العارضة الإيطالية

العارضة الإيطالية

العارضة الإيطالية

العارضة الإيطالية

 

أخبار ذات صلة