عالم فضاء أردني يشارك في إنجاز جديد لـ'ناسا'

تكنولوجيا نشر: 2017-07-27 11:35 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

شارك مدير مشروع الانانبيب الحرارية في وكالة الفضاء الاميركية (ناسا) الدكتور محمد طه العبابنة في إنجاز جديد يتحدى الجاذبية الأرضية ويفتح آفاقا لمهمات ناسا المستقبلية في استكشاف الفضاء.

فقد نجحت تجربة علمية متقدمة على متن محطة الفضاء الدولية، والتي تبعد أكثر من٤٠٠ كم عن كوكب الأرض، وتعتبر المكان الوحيد الذي يمكن اجراء تجارب علمية بدون الجاذبية الأرضية، لتأهيل انابيب حرارية تساعد في مهمات استكشاف الفضاء.

وقال العبابنة، إن النتائج في محطة الفضاء الدولية كانت متوافقة بشكل ممتاز مع النماذج الرياضية والنتائج المخبرية على سطح الأرض.

واشار الى ان أهمية هذا المشروع الذي استمر سنتين تكمن بأنّه يؤهل الأنابيب الحرارية التي صممت وصنعت في شركة ACT وتم اختبارها من قبل ناسا في الفضاء لتكون الحل الحراري الأمثل في دعم مستقبل مهمات استكشاف الفضاء عبر وكالة ناسا.

يذكر ان العبابنة يحمل درجة البكالوريوس والماجستير من جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية والدكتوراة من جامعة سينسيناتي في اوهايو في الهندسة الميكانيكية، وله أكثر من ٤٠ بحثا علميا منشورا في مجال الإدارة الحرارية والطاقة.


إقرأ أيضاً: تصرف طفولي لنائب الرئيس الأميركي في مقر 'ناسا'


أخبار ذات صلة