الناصر يدعو إلى ترشيد المياه خلال الموجة الحارة المستمرة

محليات
نشر: 2017-07-23 12:14 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الصورة تعبيرية
الصورة تعبيرية
المصدر المصدر

قال الدكتور حازم الناصر وزير المياه والري ان الاردن والمنطقة تعيش حالة غير مسبوقة من التغييرات المناخية والتي تفضي الى ارتفاع حاد غير مسبوق في درجات الحرارة وصلت الى مستويات قياسية في الوقت الذي حذرت مراكز التنبؤات المحلية والاقليمية والخبراء من استمرارها لفترة طويلة قادمة مؤكدا ان هذا الواقع الذي تمر فيه المملكة لم تشهده منذ عقود طويلة داعيا جميع الاخوة المواطنين الى التعامل المسؤول والجيد والواعي مع المياه ومشيدا بوعي المواطن الاردني بتفهم مثل هذه الظروف الاستثنائية التي اثبت فيها على الدوام تميزه في ادارة وترشيد المياه على مستوى المنطقة والاقليم مشيدا بمستوى وعي المواطن الاردني وتجاوبه مع البرامج التوعوية التي تنفذها وزارة المياه والري / سلطة المياه وخاصة خلال فصل الصيف.

ودعا وزير المياه والري جميع المواطنين في جميع مناطق المملكة الى ضرورة التعامل مع الارتفاع الملحوظ على درجات الحرارة بوعي ومسؤولية وضرورة التعاون مع الجهود الحثيثة التي تبذلها ادارة قطاع المياه وكافة الادارات التابعة لها لمواجهة الارتفاع الحاد في الطلب على المياه ووصوله الى مستويات قياسية في ظل الواقع الذي تعيشه المملكة من ظروف استثنائية خلال فصل الصيف وازدياد الحركة الاقتصادية والسياحية وعودة الاخوة المغتربين وتواجد مئات الآلاف من اللاجئين السوريين مؤكدا ان الموسم المائي للصيف يسير بشكل معقول ومقبول في جميع المناطق بعد الاجراءات المتناسقة والخطط التي نفذتها وزارة المياه والري بكافة هيئاتها لتجنب جميع السلبيات التي واجهت التزويد المائي خلال الاعوام الماضية .

ونوه الناصر الى ان الخبراء و المعنيين في الظروف المناخية يحذرون من استمرار الحالة الجوية لفترة طويلة مؤكدا ان الوزارة تستنهض كافة الامكانيات والجهود الممكنة وكافة كوادرها في حالة تأهب قصوى لمواجهة الارتفاع الحاد في درجات الحرارة مشيرا الى ان كميات المياه التي تضخ للمواطنين هي كميات كافية اذا ما احسن التعامل معها بمسؤولية مشددا على ضرورة اتباع تعليمات سلطة المياه وضرورة المحافظة على المياه وترشيدها من خلال ترسيخ السلوكيات التي تكفل الاستغلال الأمثل للمياه مبينا اهمية ابلاغ الوزارة ومركز الشكاوي الموحد على الرقم (١١٧١١٦) عن اية اعطال او اختلالات الذي يعمل على مدار الساعة من خلال انظمة محوسبة يتم تسجيل الشكوى واعطاء المواطن رقم الشكوى ليتمكن من متابعته وكذلك التاكد من ايجاد الحل لها من قبل فرق التفتيش والرقابة بأقصر وقت .

واضاف ان وزارة المياه والري تضع عدة سيناريوهات في مثل هذه الاحوال مع وصول درجات الحرارة الى ذروتها حيث يتم اتخاذ كافة الاحتياطات والاستعدادات اللازمة للتعامل مع تأثيرات المرتفعات الجوية الذي يؤكد خبراء الطقس ان المملكة ستواصل تأثر به خلال الايام القادمة من خلال التأكد من وصول المياه للجميع ومعالجة اية اختلات او كسور للشبكات مؤكدا ان هناك غرف عمليات في كافة الادارات لأستقبال ملاحظات وشكاوي المواطنين والتعاون مع الجهات الاخرى .

ونوه الى ان الزراعة والمزارعين تحظى بأهتمام بالغ من لدن الوزارة حيث تسعى بكل امكانياتها للتسهيل على الاخوة المزارعين في مناطق وادي الاردن الاكثر تأثرا بالموجة الحارة موضحا ان الوزارة بدأت فعليا بزيادة حصص مياه الري لجميع مناطق وادي الاردن من خلال زيادة حصص المياه المخصصة لمناطق وسط وجنوب وادي الاردن لتوفير الري المناسب للمزروعات في ظل الموجة الحارة حماية للمزروعات والاشجار وحتى انتهاء الموجة الحارة داعيا الى اتباع التعليمات المنصوص عليها في عمليات سقاية وري المحاصيل والمزروعات .

وكان الدكتور حازم الناصر قد نوه في فترة سابقة ان الاردن والمنطقة تعيش حالة غير مسبوقة من التغييرات المناخية والتي افضت الى انحباس مطري احيانا لم يتجاوز اكثر من ٧٥% خلال الموسم المطري وهو ما انعكس على تراجع حاد في مخزون السدود وصل حاليا الى ١١٢ مليون م٣ بنسبة تخزين ٣٣,٧% مقارنة ١٤٨,٧ م٣ بنسبة تخزين ٤٥,٧% في مثل هذا الوقت من العام الماضي مع ارتفاع حاد في درجات الحرارة متواصل خلال الصيف مثلما نمر به حاليا مما يؤثر بشكل واضح على مصادر المياه الجوفية التي يعتمد عليها الاردن بشكل كبير وتعاني من تراجع حاد في مستوياتها عاما بعد عام داعيا الجميع الى الحيطة والتيقض والتعامل المسؤول مع هذا الواقع للتعامل مع حالة الجفاف التي تشهدها المنطقة كون مصادر المياه المتاحة حاليا متذبذبة معربا عن خشيته انها لن تفي بالمتطلبات التي يحتاجها قطاع المياه خلال السنوات القادمة في ظل استمرار الاوضاع الاستثنائية التي تشهدها المملكة خاصة والمنطقة بشكل عام من ظروف واضطرابات سياسية وهجرات ما لم يحتم اتخاذ اجراءات غير مسبوقة لتجاوزها في الوقت الذي يصنف الاردن كثاني أفقر الدول بالعالم بالمياه وأصبح المواطن الاردني دون خط الفقر المائي بـ ٨٨% من التصنيف العالمي .


إقرأ أيضاً: بالفيديو.. طقس صيفي اعيتادي الى حار ورطب نسبيا الأحد



وشكر وزير المياه والري جميع الاخوة المواطنين في جميع بوادي وارياف ومناطق المملكة على استجابتهم الدائمة مع قطاع المياه مؤكدا ان الوزارة وطواقمها لن تألو جهدا لتأمين الاخوة المواطنين باحتياجاتهم وخدمتهم وفق افضل المستويات الممكنة .

أخبار ذات صلة