ترمب: بوتين لم يكن يريدني رئيسا لأمريكا

عربي دولي نشر: 2017-07-13 15:19 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
بوتين وترمب
بوتين وترمب
المصدر المصدر

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أنه على "تفاهم كبير" مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، مضيفا أن هذا الأخير كان يفضل في الواقع فوز هيلاري كلينتون في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقال ترمب، في مقابلة مع بات روبرتسون (٨٧ عاما) الذي يعتبر أحد رموز اليمين المسيحي الأمريكي ضمن برنامجه الأسبوعي على قناة "سي بي إن" التي أسسها وبثت مقتطفات منها الأربعاء أكد الملياردير الأمريكي أن الرئيس الروسي كان يفضل فوز كلينتون الديمقراطية في ٢٠١٦.

وأوضح: "الكثير من الأمور التي أفعلها على طرف نقيض لما يريده" بوتين، رغم وجود "تفاهم كبير جدا" مع الرئيس الروسي الذي التقاه الأسبوع الفائت في هامبورغ خلال قمة مجموعة العشرين.

وأضاف ترمب أن نظيره الروسي كان يفضل فوز كلينتون في نوفمبر، لأنها لم تسع لزيادة النفقات العسكرية، وقال: "منذ البدء قلت أنني أريد جيشا قويا، وهذا أمر لا يريده" بوتين.

وتابع: "أريد تعزيزا هائلا للطاقة، فنحن نضاعف الفحم والغاز الطبيعي والاستخراج بالتصديع، وكلها أمور لا يحبذها، لكن لا أحد يذكر كل ذلك".


إقرأ أيضاً: ترمب: أنا أفضل رئيس أمريكي في التاريخ


وأضاف الرئيس الأمريكي في مقابلته الأولى منذ عودته من هامبورغ: "نحن قوة نووية قوية للغاية وهم أيضا. لن يكون منطقيا أن لا تكون لدينا علاقة ما" بالروس.

وتمثل هذه المقابلة الظهور العلني الأول لترمب منذ عودته من قمة مجموعة العشرين، وسط عودة قوية لملف التدخل الروسي في الانتخابات، مع نشر نجله البكر رسائل إلكترونية تكشف أنه أبدى استعدادا لتسلم معلومات من موسكو لدعم حملة الملياردير.

أخبار ذات صلة