صحة الطفيلة: لا وجود للتلوث في الغذاء او المياه

محليات
نشر: 2017-07-09 12:47 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية
ارشيفية

اكدت مديرة مديرية صحة الطفيلة بالوكالة الدكتورة ايمان الشباطات ان مركز صحي القادسية الشامل استقبل منذ الاسبوع الماضي زهاء ٧٠ حالة اسهال من مختلف الاعمار، نافية وجود تسمم غذائي او تلوث في مياه الشرب ادى الى زيادة حالات الاسهال فوق المعتاد.

وبينت ان المديرية وحال مراجعة المصابين لمركز صحي القادسية الشامل ببلدة القادسية جنوبي الطفيلة بحوالي ٣٥ كيلو مترا قامت وبالتعاون مع مديرية البيئة في وزارة الصحة بالتقصي عن اسباب هذا التزايد في حالات الاسهال التي وصلت الى مستشفى الامير زيد بن الحسين العسكري حيث تبين بعد الفحوصات وجود حالات التهاب عادية في اللوزتين والأمعاء وتم معالجتها في وقت تم فيه اجراء فحوصات على عينات من المؤسسات الغذائية في المنطقة كالأفران والمطاعم ومصادر المياه ليتبين عدم علاقتها بحالات الاسهال فيما تم تحليل عينات من براز المصابين حيث بينت المؤشرات ونتائج التحاليل عدم وجود تسمم في الغذاء او الماء.


إقرأ أيضاً: توضيح هام من وزير الصحة بشأن الإعفاءات الطبية


ولفتت ان كوادر من مديرية الصحة تنفذ حاليا جولات ميدانية على مختلف المؤسسات والمحلات التجارية ومصادر المياه ومنازل المواطنين لأخذ عينات تدلل على الاسباب الحقيقة وراء التزايد في حالات الاسهال .

وأضافت الدكتورة الشباطات ، ان عدد الحالات المصابة بالإسهال تناقص ومعظم الحالات التي راجعت المراكز الصحية والمستشفى تم تقديم الرعاية الطبية والعلاجات اللازمة لها وغادرت المستشفى ، فيما يتوقع ان يكون لارتفاع درجات الحرارة سبب في تزايد حالات الاسهال وتحصل خلال ارتفاع درجات الحرارة و ينجم عنها أمراض عادية كالتهابات الأذن الوسطى والالتهابات المعوية مؤكدة في ذات الوقت على ضرورة توخي النظافة الشخصية سيما للأطفال .

أخبار ذات صلة