دبلوماسي أمريكي: لقد مَنّ الله علينا بوجود شريك كألاردن

محليات
نشر: 2017-07-06 10:59 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية
ارشيفية

أكد دبلوماسي أمريكي أن التزام بلاده تجاه الأردن يبقى راسخاً، حيث يتمتع البلدان بصداقة مستمرة لأكثر من ستة عقود.

وأشار القائم باعمال السفارة الاميركية في عمان هنري ووستر، إلى حديث الرئيس دونالد ترمب عندما اجتمع مع جلالة الملك عبدالله الثاني في نيسان الماضي : "كان ومايزال الأردن شريكاً قيماً، ومناصراً لقيم التحضر، ومصدراً للاستقرار والأمل".

جاء ذلك خلال حفل استقبال اقامته السفارة الأميركية، مساء امس، بالعيد الوطني للولايات المتحدة الاميركية الـ 241 والمعروف باحتفال الرابع من تموز، الذي يعتبر أبرز الأعياد الأميركية وأكثرها أهمية والذي حضره عدد من المسؤولين الاردنيين والاعيان والنواب والدبلوماسيين والاعلاميين والمدعوين.

وزاد ووستر في كلمته اثناء الحفل " ان الصداقة بين بلدينا وشعبينا أكثر قوة من أي وقت مضى، ويعود الفضل الكبير في ذلك إلى رؤية وعزيمة جلالة الملك عبدالله الثاني".

واشار الى ان الرئيس الاميركي دونالد ترمب قال " لقد مَنّ الله على أميركا بوجود شريك لها يتمتع بصفات الاهتمام ومراعاة الآخرين والتصميم كألاردن،موضحا "ان احتفال الرابع من تموز يحمل معنى عميقاً لدى الأمريكيين، حيث اجتمع مؤسسو دولتنا في فيلادلفيا في الرابع من تموز لعام 1776 للتأكيد على المبدأ التالي: لقد ولدنا جميعاً متساويين، ونمتلك حقوقاً راسخة في الحياة والحرية والسعي لتحقيق السعادة".


إقرأ أيضاً: نيويورك تايمز : تحول كبير حيال الاستيطان بعد لقاء الملك بترامب


واشتمل الحفل الذي بدئ بالسلام الملكي الاردني والنشيد الوطني الاميركي على مقطوعات موسيقية واغان والعاب نارية وغيرها.

أخبار ذات صلة

newsletter