ألمانيا ترفض طلب أردوغان إلقاء خطاب لمواطنيه على أراضيها

عربي دولي
نشر: 2017-06-29 16:18 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية للرئيس التركي رجب طيب اردوغان
ارشيفية للرئيس التركي رجب طيب اردوغان

رفضت برلين الخميس طلب الرئيس التركي رجب طيب اردوغان القاء خطاب أمام مواطنيه الأتراك في ألمانيا على هامش قمة مجموعة العشرين الأسبوع المقبل.

وقال وزير خارجية ألمانيا سيغمار غابريال في بيان "تلقينا طلبا رسميا من تركيا يفيد أن الرئيس التركي اردوغان يرغب في مخاطبة مواطنيه على هامش قمة العشرين في ألمانيا".

وأضاف "قلت قبل أسابيع لنظيري التركي أننا لا نعتبر الأمر فكرة جيدة" مشيرا الى اتفاق الائتلاف الحكومي في ألمانيا بزعامة أنغيلا ميركل بشأن هذا الموقف.

وقال غابريال ان ألمانيا لا يمكنها ضمان الأمن خلال مثل هذا التجمع في حين ستنشر قوات أمنية مكثفة لضمان أمن قمة العشرين في ٧ و٨ تموز/يوليو في هامبورغ حيث يتوقع تنظيم تظاهرات مناهضة لمجموعة العشرين يشارك فيها أكثر من مئة ألف شخص.


إقرأ أيضاً: اردوغان: عزل قطر 'غير انساني' و'مخالف للاسلام'


وأضاف "قلت بصراحة إنه نظرا للوضع المتوتر مع تركيا لن تكون هذه الكلمة مناسبة"، ولكنه قال ان الرئيس التركي "سيستقبل بكل حفاوة وتقدير" باعتباره ضيفا على القمة.

تمر العلاقات بين الحليفين السابقين بفترة توتر منذ اشهر لا سيما بعد ان منعت ألمانيا تنظيم تجمعات لانصار حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا قبل الاستفتاء على تعزيز صلاحيات اردوغان في نيسان/ابريل.

يعيش في ألمانيا نحو ثلاثة ملايين تركي يحق لهم التصويت في انتخابات بلادهم.

أخبار ذات صلة