الأردن يندد بالحادث الإرهابي قرب مسجد بلندن ويعتبره تكريسا للحقد

محليات
نشر: 2017-06-19 11:56 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
دهس مصلين أمام مسجد في لندن
دهس مصلين أمام مسجد في لندن
المصدر المصدر

 ندد الأردن بالحادث الإرهابي الذي وقع قرب مسجد بمنطقة فينسبري بارك شمال لندن الليلة الماضية اثناء خروج المصلين من صلاة التراويح وادى الى مقتل شخص واصابة عشرة اخرين على الاقل .

وقال وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ان هذه الجريمة الارهابية تجسد السلوك الاجرامي للعصابات الارهابية باستهدافها للمصلين بهدف تكريس الكراهية والحقد بين اتباع الديانات في العالم .

واكد المومني رفض الاردن للارهاب بجميع اشكاله والذي يهدف منفذوه الى بث الحقد والكراهية واشاعة الفوضى ، مجددا دعوة الاردن للمجتمع الدولي من اجل تضافر الجهود في مواجهة الارهاب والفكر المتطرف .

واعرب المومني عن تضامن الحكومة الاردنية مع الحكومة البريطانية وتعاطفها مع اسر الضحايا والمصابين.

وشهدت العاصمة البريطانية حادثا جديدا وصفته رئيسة الحكومة تيريزا ماي بأنه "هجوم يمكن ان يكون ارهابيا" وقع قرب مسجد في منطقة فينسبري بارك شمالي لندن، وأسفر عن مقتل شخص وإصابة عدد آخر.

وأعلنت شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية نيل باسو ان كل ضحايا الهجوم من المسلمين، موضحة ان الشرطة لا تزال تتأكد مما اذا كان مصرع رجل في المكان مرتبطا بالاعتداء الذي أوقع عشرة جرحى.


إقرأ أيضاً: قتيل وجرحى بدهس شاحنة لمارة قرب مسجد في لندن


وشهدت لندن في الأشهر الثلاثة الأخيرة سلسلة من الهجمات استخدم فيها الدهس سلاحا للاعتداء على السكان.

أخبار ذات صلة