ورشة توعوية للحفاظ على البيئة في كفرنجة

محليات
نشر: 2017-06-17 14:33 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

نظم فرع الادارة الملكية لحماية البيئة في عجلون السبت، ورشة توعوية للحفاظ على البيئة بالتعاون مع جمعيتي رائدات كفرنجة الخيرية والنشميات الخيرية .

واشار رئيس قسم الإدارة الملكية لحماية البيئة في المحافظة الرائد عمر حماد الى ابرز مهام وواجبات الادارة الملكية في مجال إنفاذ القانون والتشريعات والتركيز على محور التوعية لتغيير السلوكيات السلبية تجاه البيئة ،مؤكدا أن مخلفات معاصر الزيتون والمحاجر والتحطيب الجائر وسلامة الغذاء تعد من أكثر المشكلات البيئية التي تواجه المحافظة .

وطالب الرائد حماد البلديات بتوفير الحاويات وإدامة اعمال النظافة وتعزيز التعاون بين المؤسسات المختلفة التي تعنى بالبيئة وتكثيف عقد الندوات ومحاضرات التوعية والدورات المتخصصة في مجال البيئة .

وقال مساعد مدير البيئة لمحافظتي عجلون وجرش المهندس محمد فريحات إن ملوثات المعاصر تعد من أخطر القضايا البيئية التي تهدد صحة الإنسان والبيئة في المحافظة، مؤكدا أنها تتكرر سنويا في موسم قطف الزيتون.

وبين أن المحاجر المخالفة تلحق أضرارا بالأراضي الزراعية والأشجار الحرجية وتغيير تضاريس البيئة ألطبيعية وتسبب تلوثا بصريا ومخاطر صحية لافتا إلى أن تأثيرها لا يقتصر على تلوث التربة والهواء فحسب بل أن استعمال الآليات الثقيلة في الحفر والقلع والنقل يؤدي إلى التأثير على التنوع الحيوي ومصادر المياه إضافة إلى النفايات الصلبة والسائلة والإلكترونية التي تسبب اضرارا كبيرة.

وأشارت المهندسة رهام المومني من قسم الحراج إلى أن من أبرز المشاكل البيئية التحطيب الجائر وحرائق الغابات المفتعلة للحصول على الحطب والأخشاب وبيعها لأغراض الوقود والورش الصناعية، لافتة الى أن الغابات الطبيعية وما تحتويه من أشجار حرجية كثيفة ومنوعة معمرة تشكل مكانا خصبا للتنوع ولجهود وزارة الزراعة والمديرية في عملية الرقابة والمتابعة لهذه الثروة بالتعاون مع الأجهزة المختلفة.


إقرأ أيضاً: مذكرة تفاهم للحفاظ على الأنواع النادرة من الأشجار الحرجية


وأكدت رئيسة جمعية رائدات كفرنجة منى بني نصر أن الحفاظ على البيئة والمقدرات الوطنية واجب ومسؤولية الجميع داعية إلى تضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد من أجل سلامة البيئة والإنسان والحفاظ على التنوع الحيوي لآثاره الايجابية .

وفي نهاية الورشة التي شارك بها عدد من المهتمين بالشان البيئي وابناء المجتمع المحلي في عجلون تم الخروج بعدد من التوصيات المتعلقة بتغليظ العقوبات وتكثيف التوعية وتفعيل القوانين المتعلقة بالبيئة من أجل المحافظة عليها وردع المتسببين بالإضرار بها.

أخبار ذات صلة