الملك يهنئ بعيد الاستقلال: شبابنا مستقبلنا وبهم نباهي..فيديو

محليات
نشر: 2017-05-24 19:31 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
جلالة الملك عبدالله الثاني
جلالة الملك عبدالله الثاني

وجه جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الأربعاء، كلمة عبر حسابه الخاص على "تويتر" بمناسبة عيد الاستقلال الحادي والسبعين، الذي يصادف يوم غد، هنأ فيها أبناء وبنات شعبه، بهذه المناسبة الوطنية.

وفيما يلي نص كلمة جلالته: "بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد، النبي العربي الهاشمي الأمين.

أيها الإخوة والأخوات الأردنيون، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وكل عام وأنتم جميعا، والأردن العزيز بألف خير.


إقرأ أيضاً: الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بعيد الاستقلال


نحتفل غدا بعيد الإستقلال، هذه المناسبة الوطنية العزيزة على قلوبنا جميعا، والتي تجسد إرادتنا الحرة، وعزيمتنا التي لا تلين، ونستعيد فيها بكل الفخر والإعتزاز، إنجازات البناة الأوائل العظيمة، وكل ما قدموا لبناء هذا الوطن الأعز والأغلى، ونحن بعون الله سائرون على هذا النهج، نواجه التحديات بالإرادة ونحولها إلى فرص، لنمضي إلى المستقبل بعزيمة وإيمان.

ولأننا نؤمن أن الإستقلال هو حالة مستمرة من الإنجاز والبناء، أخاطب اليوم أبنائي وبناتي شباب هذا الوطن، الذين هم منارة الأمل والطاقات المبدعة، التي جعلت من أردننا نموذجا للتميز والريادة، فبإيمانهم وعزيمتهم، ودون خوف أو تردد، يبتكرون ويـبدعون، ليرفعوا اسم الأردن عاليا.

أبنائي وبناتي، إنني على ثقـة أن الشباب الأردني الواعـد والمسؤول هو مستقبلنا، ولابد أن ينشأ أبناؤنا وبناتنا، في مدارسهم ومعاهدهم وجامعاتهم، على روح المبادرة والإبداع، من خلال تأهيلهم وتدريبهم وتمكينهم، لتحويل طاقاتهم وطموحاتهم إلى واقع ملموس، فالإبداع ليس حالة معزولة هنا أو هناك، بل يجب أن يكون شاملا ومتكاملا، في جميع مناحي الحياة ومجالاتها، فالطالب والمعلم والجندي ورجل الأمن والعامل، وكل شاب وشابة، هم جزء من مسيرة البناء والإنجاز، كل من موقعه.

شبابنا في أي موقع كانوا، يستحقون في هذا اليوم، أن نحتفل معهم وبهم، تقديرا لإنجازاتهم، فهم نموذج لكل الأردنيين في الريادة والعطاء، منهم نستمد العزيمة، وبهم نباهي بأن حب الوطن، يقاس ويترجم بحجم العمل والعطاء، لحاضره ومستقبله.

وكل عام وأردننا وشبابنا بألف خير، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

أخبار ذات صلة

newsletter