الصليب الأحمر في الأردن يكشف عن حجم مساعداته للاجئين السوريين

محليات
نشر: 2017-04-25 12:35 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: غيداء باكير
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

تواصل اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأردن العمل على مساعدة اللاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة لهم بالإضافة إلى تقديم الدعم اللوجستي والتدريب لبعثات اللجنة الدولية في المنطقة.

وقامت اللجنة الدولية في الفترة بين كانون الثاني وآذار ٢٠١٧ بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الأردني بتوزيع المساعدات الغذائية والصحية على ١٨,٠٠٠ من السوريين والأردنيين في خمس محافظات جنوب المملكة، كما قدمت اللجنة الدولية في محافظتي المفرق ومادبا مساعدات نقدية استفاد منها ٩,٧٨٥ لاجئاً سورياً في تغطية تكاليف الحياة اليومية.

وبينت اللجنة في بيان صحفي، أنها نفذت بالتعاون مع وزارة المياه والري وشركة مياه اليرموك ثمانية مشاريع حيوية بهدف تطوير البنية التحتية للمياه في مناطق مختارة من البادية الشمالية والرويشد، أبرزها اطلاق مشاريع لإعادة تأهيل ١٨ كم من خطوط نقل المياه وأربع محطات ضخ مياه في المفرق.

وأضافت انه ومنذ إغلاق الحدود في حزيران ٢٠١٦، بقي ٣٥٠ شخصاً من الركبان والحدلات عالقون في مركز الرويشد المؤقت وقدمت لهم اللجنة الدولية المساعدات الغذائية وغير الغذائية بالإضافة إلى الرعاية الصحية وخدمات إعادة الروابط العائلية، مشيرة الى انه وفي أوائل شهر آذار ٢٠١٧، قامت السلطات الأردنية بنقلهم إلى مرافق أخرى وذلك لتدقيق وضعهم ودراسة إمكانية إدخالهم، وبعد أن تم إفراغ مركز الرويشد المؤقت أوقفت اللجنة الدولية مساعداتها، حيث سيتم تسليم هذا المركز وجميع المراكز المؤقتة التي ساعدت اللجنة الدولية على تأسيسها على طول الحدود الشمالية الشرقية منذ عام ٢٠١٣ إلى السلطات الأردنية ذات العلاقة.


إقرأ أيضاً: طائرة مساعدات اردنية الى اقليم كردستان العراق


وفيما يتعلق بالمساعدات الطبية أشار البيان إلى أنه تم تقديم الفحص الطبي لحوالي ١٨,٠٠٠ لاجئ سوري، وتوفير الرعاية الصحية الأولية إلى ٥,٤٠٠ لاجئ في مركز تسجيل رباع السرحان في المفرق.

وأوضح أن اللجنة وبهدف اعادة التواصل بين افراد العائلات السورية وبالتعاون مع متطوعي جمعية الهلال الاحمر الاردني عملت على ادامة التواصل لـ٥٣,٣٣٠ لاجئا سوريا في مخيمي الزعتري والأزرق في سورية وخارجها.

ودعمت اللجنة الدولية مالياً برنامج «التوعية بمخاطر الألغام» الذي تديره الهيئة الوطنية لإزالة الألغام وإعادة التأهيل، لزيادة التوعية في أوساط اللاجئين السوريين شمال الأردن، اضافة الى انها دعمت مركز تدريب النساء المهني التابع لجمعية الهلال الأحمر الأردني عبر تمويل وتدريب ١١٤ سيدة سورية وأردنية من ذوات الحاجة في مجالات تصفيف الشعر والحرف اليدوية والحاسب الآلي والحياكة والإسعافات الأولية.

كما قامت اللجنة الدولية بشحن ١٩٠,٠٠٠ طرداً غذائياً و٤٠٩,٦٠٠ حفاضة و٨٥,٥٠٠ فرشة و٢٥٧كرسي متحرك من مركز الدعم اللوجستي في عمان إلى سوريا ولبنان وليبيا، بالإضافة إلى ١٠ حاويات من المواد الطبية إلى سوريا و٨ حاويات إلى اليمن.

وعلى وجه الخصوص ودعماً للتوسع في أنشطة اللجنة الدولية في اليمن، فقد بدأ مركز الدعم اللوجستي في آذار/ مارس بإرسال المساعدات الطبية إلى اليمن بشكل منتظم. حيث يتم شهرياً شحن ٣٥ طن متري تقريباً من المواد الطبية جواً من الأردن.

ومن جانب التعليم نفذت وحدة التعلم والتطويرالإقليمية ومقرها في عمان “برنامجين لإعداد الموظفين” وثلاث دورات في “قيادة الفريق” ودورة في “برنامج الإدارة والقيادة في المجال الإنساني”وثلاث دورات حول”مهارات العرض التقديمي” ودورتان حول”السلامة والأمن في الميدان” وثلاث دورات حول”العمل في اللجنة الدولية للصليب الأحمر” ودورتان عن”الكفاءة الشخصية” شارك فيها ٢٤٥ من كوادر اللجنة الدولية من ٢٠ بعثة من الشرق الأوسط وأوروبا وغرب آسيا وأمريكا الشمالية وليبيا. تم عقد هذه الدورات في الأردن وأوكرانيا وسوريا.

أخبار ذات صلة