العمل على طريق الكفرين .. التعثر سيد الموقف!

محليات
نشر: 2017-04-15 16:20 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: أسامة العدوان
وزير الأشغال في جولة تفقدية لطريق الكفرين
وزير الأشغال في جولة تفقدية لطريق الكفرين

ما يزال العمل بإعادة تأهيل وصيانة طريق الكفرين في لواء الشونة الجنوبية، متعثرا، في ظل عدم قصور الجهات المعنية عن المتابعة إضافة لقلة الآليات والأيدي العاملة.

وكشف مصدر في الشركة المنفذة للمشروع الذي بدأ العمل به في عهد حكومة رئيس الوزراء السابق عبدالله النسور، أن نسبة الإنجاز في المشروع لم تتجاوز حتى اللحظة 30%.

وأرجع المصدر أسباب ذلك إلى التعثر المالي للشركة وأسباب تنفيذية أخرى.

وقال صالح العدوان من سكان المنطقة التي يمر منها الشارع، إن إعادة تأهيل الطريق سبب الكثير من المشاكل نتيجة الإغلاقات والتحويلات المرورية التي تم إنشائها.


إقرأ أيضاً: هلسه يطالب سكان الشونة بعدم إعاقة توسعة طريق الكفرين


وقال لـ" رؤيا " إن الشركة المنفذة للمشروع فاقمت المشاكل بدلا من وضع حلول سليمة، إذ قامت بتحويل الطرق الفرعية الى رئيسية ما تسبب بأزمة سير خانقة على مدخل منطقة الروضة.

ووقعت العديد من الحوادث في المنطقة بحسب العدوان.

وقال إن عملية اعتماد التحويلات لم تكن بشكل مدروس من قبل الشركة المنفذة للمشروع اضافة وضع عدد من الاشارات الضوئية بطرق عشوائية.

وأكد وهو أحد أبناء المنطقة، أن إشارة منطقة الكفرين لم تعمل نهائيا وكذلك اشارة منطقة الرامة التي يتم تعطيلها من قبل ادارة السير في نهاية الأسبوع، على حد قوله.

وأكدت مصادر لـ"رؤيا" أن الشركة لم تتنه بعد من المرحلة الأولى من المشروع التي تبدأ من نقطة التفتيش العسكرية حتى مدخل منطقة الروضة بمسافة 2 كم نتيجة.

من جانبه، أكد المهندس عاطف بطاينة مدير الشروع المنفذ للأعمال ان نسبة الانجاز مع التغيرات التي تمت على أعمال التنفيذ للعطاء الأصلي بلغت ما يقارب 35%.

وشدد على الاستمرار في أعمال التنفيذ حسب البرنامج المقدم لوزارة الأشغال العامة وان بعض التأخيرات التي حصلت نتيجة العوائق ممثلة بأنابيب المياه وأعمدة الكهرباء والأشجار التي تم اخذ الموافقات اللازمة لإزالتها.

وبين البطاينة أن العمل في تنفيذ المشروع سيفرغ منه مع نهاية عام 2018 وتسليمه لوزارة الأشغال العامة.

لكن لوزارة الأشغال رأي مغاير، فقبل نحو شهر دعا وزير الأشغال سامي هلسه، المواطنين الذين يقطنون في منطقة الطريق، لعدم إعاقة أعمال التوسعة للطريق.

وقال هلسه إن عوائق عدة تواجه عمل المشروع، تتسبب في تأخير التقدم في العم، مؤكدا على أن العمل في الطريق لم يكن ضمن المستوى المطلوب.

أخبار ذات صلة

newsletter