البلديات: الأمن سيراقب 'كاميرات' السرعة لضبط المعتدين عليها

محليات
نشر: 2017-04-10 08:33 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: صدام ملكاوي
الاعتداء على كاميرات السرعة "الرادار"
الاعتداء على كاميرات السرعة "الرادار"

ابلغت مديرية الأمن العام وزارة البلديات، بانها ستتخذ إجراءات لحماية كاميرات مراقبة السرعة "الرادارات" في المحافظات، وذلك عقب الاعتداء الذي وقع على كاميرات في محافظة الكرك ومدينة الرمثا.

وقال مدير تكنولوجيا المعلومات في الوزارة، المهندس خالد القرعان بحديث إلى "رؤيا" إن الوزارة خاطبت مديرية الأمن العام بهدف مراقبة رادارات السرعة وحمايتها من العبث، مشيرا إلى أن الأمن العام أبلغ الوزارة أنه سيتخذ اجراءات مناسبة لمنع العبث ب"الرادرات".

وفيما يتعلق بإعادة تركيب الكاميرات التي تعرضت للتخريب، أشار إلى القضية لا تزال تخضع للتحقيق لدى الأمن وسيتم إعادة تركيبها عقب الانتهاء من الإجراءات مع شركات التأمين.

وأكد مدير تكنولوجيا المعلومات أن الكاميرات في المرحلة الحالية لا تزال سوى هيكل معدني "فارغ" بهدف إعلام المواطنين بتركيب الكاميرات، ولن يتم تشغيلها قبل الأول من شهر تموز المقبل.

وشدد القرعان على أن كاميرات مراقبة السرعة هي لحماية المواطنين في ظل الحوادث القاتلة التي تشهدها شوارع المملكة بشكل مستمر، والتي بالغالب سببها الأساسي السرعة.

وتعرضت أجهزة الرادار بمنطقة المشيرفة في الكرك للتحطيم من قبل مجهولين بعد أيام من تركيبها، حيث تم خلع العامود الخاص بها من قاعدته وتكسير زجاج الكاميرا.


إقرأ أيضاً: شاهد لحظة وقوع حادث تصادم أودى بحياة 3 أطفال في المفرق


أخبار ذات صلة