الرزاز يكرم الشاعرين المساعيد والعظامات

محليات
نشر: 2017-04-05 15:17 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
جانب من التكريم
جانب من التكريم

كرم وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز، الأربعاء، الشاعرين عيد المساعيد ومهند العظامات.

وأكد الدكتور الرزاز أن دعم الشعر والشعراء والكشف عن المواهب الشعرية يقع في صميم رسالة وزارة التربية والتعليم، وهي تعد الخطط للنهوض بالنشاطات الفنية والأدبية بما يعزز القيم الإنسانية النبيلة لدى الطلبة.

وأشار إلى أن للشعر قيمة سامية تتمثل في قدرته على حفظ ونشر ثقافة الشعوب وهو لسانها الذي يعبر بصدق عن ضميرها ، لما يتحلى به من جماليات لغوية وموسيقية، ومضامين تهذب السلوك وتسمو بالنفوس، وبما يعزز قيم الولاء والانتماء وحب الوطن لدى الجميع.

وبين أن الوزارة تحرص على اتاحة الفرص لتنمية قدرات المبدعين من طلبة ومعلمين في مختلف المجالات، من خلال اقامة المسابقات العلمية والبيئية والثقافية المختلفة كمسابقة المعلم الشاعر والأديب المبدع والمعلم الفنان ومسابقة الفنون الإبداعية والمخيمات الإبداعية للطلبة والمعلمين والأولمبياد في الفيزياء والكيمياء والرياضيات والورشات الإبداعية للمعلمين والطلبة ومسابقة فن الخطابة والمناظرة والإبداع الأدبي باللغتين العربية والإنجليزية .

وأكد أن ما قدمه الشاعران من آداء ومضمون محط اعتزاز وفخر لكل أردني ،لافتا إلى أن الدقة والإتقان الذي تميزت به الاحتفالية التي القى بها الشاعران قصيدتهما " احرار الدار " حري أن يحاكى و يستلهم ليكون جزءاً من نهج مدارسنا، و ثقافةً نغرسها لدى الأجيال.


إقرأ أيضاً: الرزاز : سأطلب من مجلس التربية إعطاء فرصة خامسة للتوجيهي


وأشار إلى دور الوزارة في الكشف عن المواهب وصقلها ودعمها وتعزيز روح الإبداع ، مثلما هي جميع الكفاءات في المؤسسة التربوية ، سواء بين الطلبة أو معلميهم ، بحيث لا يبقى المتميزون والمبدعون جنودا مجهولين ، لا تستثمر مواهبهم ، ولا تعمم تجاربهم.

بدورهم عبر الشاعران المساعيد والعظامات عن اعتزازهم بما يقدمونه من آداء نال استحسان الجميع ، معربين عن شكرهم لوزارة التربية والتعليم على تكريمها لهم ، و اهتمامها بدعم المواهب الثقافية من طلبة ومعلمين.

وقدم الرزاز درع الوزارة للشاعرين ، بحضور الأمين العام للشؤون الإدارية سامي السلايطة ، وعدد من مديري الإدارات.

أخبار ذات صلة

newsletter