الدولار يستقر بعد أسوأ موجة خسائر أمام الين منذ 2010

اقتصاد
نشر: 2017-03-24 18:15 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية
ارشيفية

تماسك الدولار أمام الين، الجمعة، بعدما سجل أسوأ موجة من الخسائر اليومية أمام العملة اليابانية التي تعتبر ملاذا آمنا منذ عام 2010.

ورغم أن الدولار مستقر أمام العملة اليابانية الجمعة عند 111 ينا إلا أنه لا يزال منخفضا أكثر من ثلاثة بالمئة على مدى الأسبوعين الأخيرين مع انحسار التداولات التي تحركها توقعات بأن تؤدي سياسات ترامب لرفع التضخم.

ومن المقرر أن يصوت أعضاء الكونجرس الأمريكي على مشروع قانون جديد للرعاية الصحية في وقت لاحق الجمعة.


إقرأ أيضاً: الدولار يهبط في معاملات ضعيفة في آسيا


وتراجع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية 0.1 بالمئة إلى 99.670. ويتجه مؤشر العملة للانخفاض أكثر من 0.5 بالمئة هذا الأسبوع الذي نزل فيه إلى أدنى مستوياته في سبعة أسابيع عند 99.547.

وزاد اليورو 0.2 بالمئة إلى 1.0804 دولار مقتربا من ذروته في سبعة أسابيع البالغة 1.0825 دولار الذي لامسه يوم الأربعاء بدعم من توقعات بأن البنك المركزي الأوروبي يتجه لتشديد سياسته النقدية وسط تسارع معدلات النمو والتضخم في منطقة اليورو.

أخبار ذات صلة