المطر والضباب يوقفان تقدم الجيش العراقي في الموصل

عربي دولي نشر: 2017-03-16 12:54 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
جانب من المعارك في الموصل
جانب من المعارك في الموصل
المصدر المصدر

أجبرت الأمطار والضباب القوات الحكومية العراقية الخميس على وقف تقدمها لاستعادة المدينة القديمة بالموصل من تنظيم "داعش الإرهابي" وتحصن المتشددون بالمنازل والأزقة مستفيدين من حالة الهدوء في الاستعداد لتوجيه ضربات.

وحقق الجيش وقوات الأمن مكاسب كبيرة في الأيام القليلة الماضية في المعركة التي بدأت في أكتوبر تشرين الأول فسيطرت القوات على جسر رئيسي على نهر دجلة وتقدمت باتجاه الجامع الكبير بالمدينة القديمة والذي أعلن أبو بكر البغدادي زعيم التنظيم منه قيام دولة خلافة في عام 2014.


إقرأ أيضاً: العراق.. قتلى وجرحى بتفجير سيارة مفخخة في تكريت


وكانت الموصل أكبر مدينة يسيطر عليها التنظيم المتشدد في العراق لكنه فقد أراض بانتظام منذ بدء الهجوم لاستعادتها ويقول زعماء العراق إن المعركة تدخل مراحلها الأخيرة.

وفي وقت سابق يوم الخميس سعت القوات العراقية لتطويق المدينة القديمة في الموصل والتي يسيطر عليها تنظيم داعش في محاولة لحصار المتشددين المتحصنين داخلها.
وتمت استعادة أجزاء أخرى من غرب الموصل منها المستشفى خلال يوم الأربعاء وصباح يوم الخميس. لكن ضباطا قالوا إن التقدم تباطأ بسبب تفجير سيارات ملغومة وتلغيم منازل وأزقة. ثم توقف التقدم.

وقال متحدث باسم وحدات الرد السريع "تم إيقاف العمليات العسكرية في المدينة القديمة في الجانب الأيمن من الموصل يوم الخميس وذلك بسبب الجو الرديء والممطر. لا نستطيع التقدم بدون غطاء جوي نظرا لوجود ضباب."

 

أخبار ذات صلة