النوافلة تحذر من لعبة جديدة بقضية 'البيع الآجل'

الأردن
نشر: 2017-03-12 16:58 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: جورج برهم
متضررو البيع الآجل يتجمهرون في البتراء احتجاجا على الحجز على اموال التجار في البتراء مؤخرا
متضررو البيع الآجل يتجمهرون في البتراء احتجاجا على الحجز على اموال التجار في البتراء مؤخرا

حذرت النائب ابتسام النوافلة الحكومة مما وصفته بـ "لعبة جديدة" بقضية البيع الآجل التي أثارت جدلا واسعا في جنوب الأردن خصوصا في منطقة البترا.

وقالت النوافلة في جلسة مجلس النواب، الأحد "هناك لعبة جديدة بشأن قضية البيع الاجل في منطقة البتراء لاسيما بأنه دخل عليها محامين ما سيشكل حلقة جديدة من القضية على لواء البتراء"، داعية الحكومة للانتباه إلى ذلك.

وتقوم تجارة البيع الآجل على شراء سيارة أو عقار بضمان شيك بنكي يفترض أن يسدد بعد 3 – 4 أشهر، وبزيادة على الثمن الأصلي بنسب تتراوح من 35 – 40 %، ثم يقوم هذا المعرض ببيع السيارة أو العقار نقداً بأقل من قيمتها السوقية بنسب تتراوح من 10 – 15% .

وأثارت القضية جدلا واسعا بعدما قررت الحكومة الحجز على اموال تجار البيع الآجل وتحويلهم إلى هيئة النزاهة ومكافحة الفساد للتحقيق.


إقرأ أيضاً: 'مكافحة الفساد' تحجز على اموال 14 شخصا بقضية البيع الآجل


 

 

أخبار ذات صلة

newsletter