وزير الخارجية البريطاني يؤكد التزام حكومته بحل الدولتين

فلسطين
نشر: 2017-03-08 19:32 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
جونسون يؤكد التزام بريطانيا حل الدولتين في النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي
جونسون يؤكد التزام بريطانيا حل الدولتين في النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي
المصدر المصدر

وهذه اول زيارة لجونسون الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية منذ توليه منصب وزير الخارجية في بريطانيا.

وعقد جونسون ايضا اجتماعا مع حركة السلام الان الاسرائيلية المناهضة للاستيطان، بحسب ما اعلن مسؤول في السفارة البريطانية في تل ابيب اشترط عدم الكشف عن اسمه.

واشار المسؤول الى ان قادة المستوطنين ايضا دعوا جونسون للقائهم الا ان ضيق الوقت لم يسمح له بذلك.

وتوجه جونسون بعدها للقاء رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس.

وكان جونسون التقى صباح الاربعاء بالرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين، والذي يشغل منصبا فخريا.

- عنف، مستوطنات -

وانتقد جونسون بناء المستوطنات اليهودية في تصريحاته في رام الله، إلا أنه انتقد كذلك ما وصفه بالعنف الفلسطيني.

وأكد جونسون ان "هناك بالطبع حاجة الشعب الاسرائيلي للشعور ان بامكانه العيش بأمان دون خوف من الارهاب والعنف".

إلا أنه قال "من ناحية أخرى من المهم كذلك مناقشة عقبات مثل تسارع وتيرة البناء الاستيطاني، وتسارع وتيرة الهدم" في المناطق الفلسطينية.

وكان جونسون، المعروف بهفواته، أثار جدلا جدلا كبيرا خلال زيارته عام 2015 بينما كان يشغل منصب عمدة لندن، بسبب تصريحات ادلى بها ضد انصار حركة مقاطعة اسرائيل.

وقال جونسون في حينه "اولئك الذين يدعمون ما يدعى بالمقاطعة هم مجموعة من الاكاديميين اليساريين الذين يرتدون الالبسة التي عفا عليها الزمن".

وعقب ذلك رفض عدد من الجماعات الفلسطينية لقاءه وتم إبلاغه أن تصريحاته أدت إلى مزيد من المخاطر الأمنية في حال زار الضفة الغربية.

إلا أنه التقى برئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله.

وصوتت بريطانيا لصالح قرار أصدره مجلس الأمن الدولي في كانون الأول/ديسمبر يطالب بوقف بناء المستوطنات. ودفع التصويت بإسرائيل الى خفض علاقاتها مع بريطانيا مؤقتا.

وفي أيار/مايو التقى نتانياهو بنظيرته البريطانية تيريزا ماي في لندن في شباط/فبراير وقال وقتها أن على جميع "الدول المسؤولة" دعم فرض عقوبات جديدة على إيران، خصم إسرائيل اللدود.

أخبار ذات صلة