المقدسيون يحذرون من اجراءات الاحتلال لتهويد الأقصى

فلسطين
نشر: 2017-03-06 13:15 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
ارشيفية
ارشيفية

قال تجمع الهيئات المقدسية في عمان، ان قرار محكمة البداية الاسرائيلية في القدس الذي يؤكد ملكية "اليهود" للمسجد الأقصى المبارك يعطي المتطرفين الصهاينة وجمعياتهم المختلفة الحق في الاستيلاء على الأقصى كما فعلوا في مناطق أخرى في القدس مثل سلوان وغيرها لتنفيذ مخططاتهم التهويدية.

واضاف التجمع في بيان صحفي، ان هذا القرار جاء بعد موافقة مجلس الوزراء الاسرائيلي على استباحة الاراضي الفلسطينية العامة والخاصة وحرية الاستيطان رغم قرار مجلس الأمن 2334 الذي ادان الاستيطان واعتراض أكثر من 75 دولة ومنظمة دولية عليه موضحا ان وصول دونالد ترمب إلى سدة الحكم في الولايات المتحدة الأمريكية وعدم اعتراضه على الاستيطان وعزمه على نقل سفارة أمريكا إلى القدس، أعطى الكيان الصهيوني حرية أكثر وجرأة أكبر على التهور والتمادي في الاجراءات الارهابية العنصرية.

وندد البيان بهذه الاجراءات التي تجري في ظل صمت رسمي فلسطيني وعربي واسلامي ودولي مما يتيح للعدو الصهيوني أن يصعد من اجراءاته التهويدية التي يواجهها الشعب الفلسطيني بمقاومة شرسة للدفاع عن حقوقه الوطنية الثابتة وتمسكه بحق العودة وتقرير المصير واقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس، هذه المقاومة التي تتطلب المزيد من التحرك والدعم الشعبي العربي والاسلامي والدولي لهذه المقاومة.


إقرأ أيضاً: ادعيس يحذر من هدم الأقصى بسبب حفريات الإحتلال


وطالب التجمع الذي يضم جمعية يوم القدس، منتدى بيت المقدس، جمعية حماية القدس الشريف، جمعية نساء من أجل القدس، والجمعية الأرثوذكسية بتوحيد الجهود لإعادة منظمة التحرير الفلسطينية إلى دورها الريادي القيادي القومي وتوحيد جهود كل الشعب الفلسطيني ودعم مقاومته في كل المجالات، من خلال خطط فعالة وتحميل الأمة العربية دورها في مسيرة التحرير لأن قضية فلسطين هي مسؤولية الأمة العربية بكاملها.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني