مدير الدرك: الأردن آمن بقيادته والتنسيق الأمني بأعلى المستويات

محليات
نشر: 2017-02-21 14:09 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
جانب من المحاضرة
جانب من المحاضرة
المصدر المصدر

 قال المدير العام لقوات الدرك اللواء الركن الحواتمة خلال محاضرة له بعنوان "دور قوات الدرك في الأمن الوطني" ألقاها صباح الثلاثاء في جامعة البلقاء التطبيقية: إن الأردن آمن بفضل قيادته الهاشمية الحكيمة، والتفاف أبنائه حول قواته المسلحة وأجهزته الأمنية، وأن هذا الوطن سيمضي قدما في مواجهة مختلف التحديات نحو المستقبل الواعد الآمن لأبنائه.

وأكد اللواء الركن الحواتمة بحضور رئيس الجامعة الدكتور عبدالله الزعبي، ومدراء الأجهزة الامنية في محافظة البلقاء وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، وجمع كبير من الطلاب أن المديرية العامة لقوات الدرك ماضية في تنفيذ واجباتها الوطنية وفق فلسفة أمنية حديثة تستند في مقوماتها إلى رؤى وتوجيهات جلالة القائد الأعلى الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، مشيراً إلى العديد من الأدوار الاستراتيجية التي تضطلع بها الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة باعتبارها القائمة على كفالة الأمن والاستقرار، وان التعاون والتنسيق الأمني بين جميع هذه الأجهزة قائم وعلى أعلى المستويات. 

وأوضح اللواء الركن الحواتمة أن المحافظة على الأمن والنظام وفرض سيادة القانون وتقديم الإسناد إلى الأجهزة الأمنية الأخرى هي من أهم واجبات قوات الدرك إلى جانب التزامها بدورها الوطني والأخلاقي في دعم ومساندة المجتمع بمختلف شرائحه من خلال مبادراتها الإنسانية والاجتماعية التي دأبت قوات الدرك على تنفيذها من خلال تواصلها بشراكة حقيقية مع المؤسسات الوطنية ومن أهمها الجامعات.

وبين اللواء الركن الحواتمة أن الأردن بفضل قيادته الهاشمية الحكيمة ودورها التاريخي في الدفاع عن قضايا الأمة، وقف في وجه التطرف والإرهاب بكل حزم، مشدداً على أن الأردن لم ولن يفاوض في يوم قوى الشر والظلام، وأن منتسبي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية سطروا أروع صور البطولة والفداء، وأوصلوا الرسالة واضحة بأن الإرهاب لن يحقق أهدافه في المنطقة.

 معرض حديثه عن ظاهرة العنف الجامعي بين اللواء الركن الحواتمة بأن العنف بمختلف أشكاله وأنواعه سبب رئيسي يهدد أمن وسلامة المجتمع، ويعمل على تمزيق نسيجه ولحمته إن استمر, لافتاً إلى أن ما قد شهدته بعض جامعاتنا من مظاهر عنف مؤسفة، لا تمت لعاداتنا وقيمنا الأردنية بصلة، وأن معاني الانتماء والولاء الحقيقية تفرض علينا نبذ كل مظاهر التطرف والعصبية، داعيا إلى تنمية العمل الشبابي والطلابي لمواجهة مثل هذه الممارسات.

من جانبه رحب رئيس جامعة البلقاء التطبيبقية الدكتور عبدالله الزعبي باللواء الركن الحواتمة مثمناً الدور الذي تقوم به قوات الدرك والأجهزة الأمنية في الحفاظ على مقدرات الوطن ومكتسباته، إضافة إلى دورها الريادي في مساندة المجتمع ونشر الوعي الأمني بين أفراده بشراكة فاعلة مع المؤسسات التربوية والتعليمية.

وقال الزعبي إن الأجهزة الأمنية الأردنية اكتسبت مكانة خاصة في وجدان الأردنيين، وسمعة طيبة على مستوى المنطقة والعالم لحرفيتها وكفاءتها حتى صار الأردن واحة أمن واستقرار وملاذاً للباحثين عن الأمن في عرين جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم.
وفي نهاية المحاضرة أجاب المدير العام لقوات الدرك على أسئلة واستفسارات الحضور .

إقرأ أيضاً: وزير الداخلية يشيد باحترافية الدرك


أخبار ذات صلة