بالصور.. عائلة أردنية منكوبة بإربد.. توفي طفلها حرقا وأصيب شقيقيه

محليات
نشر: 2017-02-20 15:47 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
تحرير: صدام ملكاوي
احد الأطفال المصابين بالحريق
احد الأطفال المصابين بالحريق
المصدر المصدر

بعد نحو 50 يوما من حريق منزلهم المستأجر، ووفاة طفلهم وإصابة شقيقيه بحروق خطيرة، تجد عائلة المواطن رامي العزام نفسها دون مأوى يقيهم برد الشتاء وحر الصيف أو دخل مادي لعلاج وإطعام طفليه.

قصة عائلة المواطن العزام، بدأت بعدما أتى حريق على كامل منزله في بلدة الصريح، بمحافظة إربد، شمال الأردن، ما أدى إلى وفاة طفل لم يتجاوز سنته الثانية، وإصابة شقيقيه 4 سنوات و 6 سنوات بحروق مختلفة.

تقول عمة الطفلين، عبير العزام لـ"رؤيا" إن أخيها غير قادر على تأمين تكاليف علاج الأطفال بعد طرده من عمله، ولم ينجح حتى الآن بالحصول على عمل جديد.


إقرأ أيضاً: الدفاع المدني: 81 إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية


وأشارت العزام إلى أن احد الأطفال المصابين وضعه الصحي ممتاز، فيما لا يزال الآخر يرقد في مستشفى الأميرة بسمة أملا بالحصول على تكاليف عملية تجميل لبشرة طفله التي تشوهت بفعل النيران.

وبينت أن مؤجر المنزل، طرد شقيقها وأطفاله عقب الحريق، ما جعله يتجه للنوم تحت شجرة حتى استطاع استئجار غرفة واحدة.

وناشدت عبير العزام بمساعدة شقيقها على تأمين مأوى مناسب ومساعدته على تكاليف علاج أطفاله.

ولفتت إلى وعود تلقوها من وزارة الصحة بالحصول على إعفاء طبي لاستكمال طفلهم، دون أن يتحقق ذلك حتى مساء الاثنين.

 

أخبار ذات صلة