شكوك بشأن مشاركة المعارضة السورية في أستانة

عربي دولي
نشر: 2017-02-13 17:58 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
جانب من مباحثات أستانة في 23 يناير 2017.
جانب من مباحثات أستانة في 23 يناير 2017.

شككت المعارضة السورية، الاثنين، فيما إذا كانت ستحضر المحادثات التي تدعمها روسيا في كازاخستان هذا الأسبوع، متهمة موسكو بالتقاعس عن حمل حكومة دمشق على الالتزام الكامل باتفاق لوقف إطلاق النار أو القيام ببوادر لحسن النية مثل إطلاق سراح سجناء.

وقالت حكومة كازاخستان السبت إنها وجهت الدعوة لوفد الحكومة والمعارضة لحضور الاجتماع الذي سيعقد يومي 15 و16 فبراير في أستانة.

وقال محمد العبود القائد العسكري في الجيش السوري الحر: "كانت هناك خروقات في الهدنة والطرف الروسي لم ينفذ ما وعد به لوقف هذه الانتهاكات."


إقرأ أيضاً: الأردن يشارك في جولة جديدة من المحادثات السورية في أستانة


وأضاف مسؤول ثان بالمعارضة تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته أن بضعة أفراد من المعارضة قد يحضرون شريطة إحراز تقدم في اليومين المقبلين. وأضاف "الوفد (بأكمله) لن يذهب."

وحضر وفدان من الحكومة والمعارضة اجتماعا غير مباشر في أستانة الشهر الماضي.

وسيأتي اجتماع أستانة قبيل مباحثات جنيف التي تعقد في 20 فبراير برعاية الأمم المتحدة.

 

أخبار ذات صلة