قتل شقيقته وأنقذه إسقاط الحق الشخصي من الحبس 20 عامًا

محليات
نشر: 2017-01-31 12:12 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: ليندا المعايعة
تعبيرية
تعبيرية

خفضت محكمة الجنايات الكبرى حكمًا بالاشغال الشاقة المؤقتة 20 عامًا على متهم ثلاثيني الى 10 سنوات، قتل اخته من ابيه بعدة عيارات نارية في منطقة غور الصافي بحجة "اتقاء العار".

وجاء تخفيض المحكمة للعقوبة لاخذها الاسقاط للحق الشخصي من عائلة المتهم عنه وذلك سندا لاحكام المادة 98 من قانون العقوبات حيث اعلن القرار خلال جلسة علنية عقدت برئاسة القاضي ابراهيم ابو شما .

وادانت المحكمة المتهم البالغ من العمر 36 عاما بجناية القتل القصد بعد تعديلها من جناية القتل العمد خلافا لاحكام المادة 1/328 من قانون العقوبات.


إقرأ أيضاً: الأردن.. حبس عشريني نشر صورة ابن عمه الصغير 'عاريا'


ووفق تفاصيل الجريمة التي ارتكبها المتهم في نيسان 2015 ، والتي تدور احداثها حول اخته المغدورة من ابيه والبالغه من العمر 25 عاما قد سبق لها وان تزوجت 3 مرات ولم توفق في تلك الزيجات حيث طلقها الاخير بتاريخ 15/3/2015 وعادت الى السكن مع ذويها.

وبحسب لائحة الاتهام ففي الساعه الواحدة من مساء يوم 20/4/2015 اقدم اخوها لابيها الحدث "ع" على مهاجمتها بسكين ووجه لها عدة طعنات قامت خلالها بالدفاع عن نفسها ،لتتفاجا المغدورة بدخول المتهم وبحوزته سلاح ناري مسدس غير مرخص قانونا وعلى الفور اطلق على رأس أخته عدة مقذوفات نارية فأرداها قتيلة.

وكان المتهم في افادته أمام المدعي العام قد أفاد بانه أرتكب جريمته خوفًا على اخيه الحدث واتقاءًا للعار.

اما افادته امام المحكمة فقد افاد بها " ان اخته المغدورة لديها طفلين ،وقد وقعت مشادة كلامية فيما بينهما لكونها تريد الخروج من المزرعة التي تقيم العائلة بخيمة داخلها ،حيث لم يرضى المتهم على خروج اخته فمنعها من ذلك وتوجه الى منطقة غور الصافي ثم عاد الى المزرعه ووجد شجارًا نشب بين اخته وبين شقيقه الحدث فقام بقتلها .

المحكمة في قرارها توصلت الى ان المتهم ادعى بان اخته من ابيه قد تلفظت بالفاظ نابية خلال المشادة الكلامية معه ولاجل ذلك قتلها .

أخبار ذات صلة