صيادون 'متنفذون' يخالفون القانون في المملكة

محليات
نشر: 2017-01-09 12:49 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: أمين العطلة
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

كشف رئيس إتحاد الجمعيات البيئية عمر الشوشان عن ضبط مجموعات من الصيادين ‏‏"المتنفذين" من دول عربية برفقتهم صقور تم إدخالها الى المملكة بشكل مخالف للإتفاقية العالمية ‏لمنع الإتجار بالأحياء البرية المهددة بالإنقراض ‏‎–‎‏ إتفاقية السايتس.‏

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي الإثنين في الجمعية الملكية لحماية الطبيعة ,وبين الشوشان أنه ‏‏"أثناء الوظيفة الرسمية لمفتشي الجمعية الملكية لحماية الطبيعة وبرفقة مرتبات الإدارة الملكية ‏لحماية ‏البيئة ‏في منطقة وادي عربة‎ ‎قرب الحدود‎‏ الدولية مع فلسطين وفي‎ ‎الصحراء الشرقية وقرب ‏الحدود ‏السورية، وخلال ‏العام 2015 والعام 2016 تم ضبط عدة مجموعات من الصيادين ‏المتنفذين من ‏دول الخليج العربي ‏وعلى وجه الخصوص من دولة قطر الشقيقة وبرفقتهم صقور يتم ‏ادخالها الى ‏المملكة بشكل مخالف ‏‏"للاتفاقية العالمية لمنع الاتجار بالأحياء البرية المهددة ‏بالانقراض - اتفاقية ‏السايتس ‏CITES‏" والقرار ‏الذي اتخذه وزراء الدخلية والزراعة والذي منع ‏ادخال ‏الصقور الى الأردن، كما وتمارس هذه ‏المجموعات الصيد في مناطق حدودية غير مسموح ‏لمفتشي ‏الجمعية الملكية لحماية الطبيعة الدخول ‏والتفتيش فيها ,وعند ضبط هذه المجموعات خارج ‏المناطق ‏الحدودية أبلغتنا الجهات الأمنية المختلفة أنهم بضيافة مؤسسات أو أشخاص متنفذين في ‏الأردن وهم من ‏يسهلون لهم ممارسة الصيد المخالف للقانون".‏س

وقال الشوشان "في العام 2015 تم ضبط مجموعة من الصيادين في منطقة وادي عربة، وتم ‏التفتيش على ‏المتطلبات ‏القانونية لممارسة الصيد في الأردن، ووجد المفتشون أنهم يملكون صقورا ‏ادخلوها ‏للاردن بشكل ‏مخالف،وعند تفتيش بعض السيارات وجد خلالها بقايا لريش الحباري، ‏وبعدها وجد ‏أحد أجهزة التتبع عبر ‏الأقمار الصناعية ملقى على جانب الطريق بالقرب من مكان ‏تنقلهم، اما ‏بالنسبة للمجموعة الثانية من ‏السيارات، فقد تم تقديم جواز سفر دبلوماسي/ سياسي ‏ولذلك لم ‏تستطع الدوريات المشتركة من اجراء اي عملية تفتيش خاصة ‏بهذه المجموعة، وقد ‏تعهدوا بالالتزام ‏بالقانون الأردني ومغادرة الموقع.‏


إقرأ أيضاً: الاحتباس الحراري يسبب عودة مبكرة للطيور المهاجرة



وعرض الشوشان فيديو نشر على اليوتيوب يظهر قيام مجموعة من الصيادين بصيد كمية كبيرة ‏من الغزلان بطرق مخالفة للقانون وإدخال صقور بطرق ممنوعة.‏

وأكد الشوشان "ان السماح لضيوف الاردن من دول الخليج بممارسة الصيد بشكل مخالف للقوانين ‏الاردنية ‏والاتفاقيات ‏الدولية في المناطق الحدودية والتي يحظر الاقتراب منها، يؤثر سلبا على ‏الحيوانات ‏والطيور البرية والتي ‏تلجأ الى هذه المناطق مما يعرضها لخطر الانقراض، كما ويشوه ‏صورة ‏وسمعة الأردن في قطاع حماية ‏الطبيعة على المستوى العالمي وذلك لعدم التزامها ‏بالاتفاقيات ‏الدولية وقد يحرم الأردن من فرص ‏تمويلية كثيرة لبرامج حماية الطبيعة والتنمية ‏المستدامة ‏بسبب تلك المخالفات".‏

أخبار ذات صلة