الملقي في بغداد الاثنين المقبل

محليات
نشر: 2017-01-04 20:24 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: ساندرا حداد
هاني الملقي-ارشيفية
هاني الملقي-ارشيفية
المصدر المصدر

علمت رؤيا من مصادر رفيعة المستوى أن رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي سيكون على رأس وفد رسمي في زيارة للعاصمة العراقية بغداد، الاثنين القادم.

وكان نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، جواد العناني أعلن مؤخرا عن زيارة مرتقبة للملقي لبغداد، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، كما أعلن عن اعتزام الحكومة تسمية سفير لها في العراق.

وستتركز المباحثات التي سيجريها الوفد الرسمي مع مسؤولين عراقيين تشمل مختلف المجالات، وسيتم التركيز على الجانب الاقتصادي خصوصا فيما يتعلق بإعادة فتح المعبر البري (طريبيل) ومشروع أنبوب النفط العراقي الأردني، إضافة الى ملف فرض الرسوم الجمركية على الواردات من الأردن بنسبة 30 %".

وسيبحث الوفد تفعيل اتفاقيات مشتركة مع بغداد لتقوية العلاقات خاصة الاقتصادية، في وقت تشهد فيه الصادرات الى العراق تراجعا خلال العاميين الماضيين بنسبة 40 % وبقيمة 695 مليون دولار خلال العام الماضي، بينما كانت تبلغ 1.2 مليار دولار في العام 2014.

وتسببت الأوضاع الإقليمية وما تشهده العراق في اغلاق المنفذ الوحيد بين البلدين منذ فترة طويلة، مما أجبر الشاحنات الى سلك طريق بديل إلى السوق العراقي من خلال الطريق البري عن طريق السعودية ومن ثم الكويت ومن ثم العراق أو الطريق البحري عن طريق ميناء العقبة الى ميناء أم قصر مرورا بميناء جبل علي.


إقرأ أيضاً: قريبًا: الملقي بالعراق وسفير أردني في بغداد


وكانت السلطات العراقية قررت فرض رسوم جمركية على جميع السلع التي تستوردها بنسب تصل إلى 30 %، وذلك في إطار التزام مع صندوق النقد الدولي، إضافة إلى حماية صناعتها الوطنية.

وأشار مسؤولون عراقيون إلى مساع لاستثناء الأردن من قرار الرسوم الجمركية، من خلال اتفاقية "تسيير التجارة" بين البلدين أو اتفاقية التجارة الحرة العربية الكبرى؛ إذ تقضيان بإعفاء المنتجات الأردنية من أي رسوم جمركية عند دخولها السوق العراقية.

أخبار ذات صلة