السيسي يكشف هوية منفذ هجوم الكاتدرائية

عربي دولي
نشر: 2016-12-12 14:52 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
مراسم تشييع الضحايا
مراسم تشييع الضحايا
المصدر المصدر

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن منفذ تفجير الكنيسة شاب يبلغ من العمر 22 عاما ويدعى محمود شفيق محمد مصطفى ومعه 3 شباب وسيدة.

وقال خلال تشييع جنازة ضحايا تفجير الكاتدرائية الاثنين إن الشاب دخل الكنيسة وفجر نفسه بحزام ناسف، وأن أجهزة الأمن تقوم منذ الأمس بتجميع جثة الشاب ورفقائه للوصول لكافة المعلومات متوعدا بالوصول لكافة الجناه والقصاص منهم.

وطالب السيسي بتعديل قانون الإجراءت الجنائية حتى يستطيع القضاء ردع الإرهابيين وسرعة محاكمتهم، مضيفا أنه لا يوجد خللا أمنيا ولكن توجد تعليمات بإثارة الإحباط وسط صفوف المصريين بعد النجاحات الكبيرة التي تحققت في مصر خلال الفترة الماضية.

وإلى ذلك، قررت وزارة الداخلية المصرية رفع حالة الاستعداد القصوى والاستنفار التام لقوات الشرطة، وذلك في أعقاب التفجير الإرهابي، الذي استهدف الكاتدرائية بالعباسية.


إقرأ أيضاً: ضحايا تفجير الكنيسة البطرسية.. نساء وأطفال


ودان مجلس الأمن الهجوم، كما عبّرت الدول العربية عن تعاطفها البالغ وتعازيها لعائلات الضحايا وللحكومة المصرية، وتمنت الشفاء السريع والتام لجميع المصابين.

الحصيلة النهائية

ومن جانبها، أعلنت وزارة الصحة المصرية أن الحصيلة النهائية للتفجير الذي وقع صباح الأحد في الكنيسة البطرسية الملاصقة لكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في القاهرة هي 23 قتيلاً و49 مصاباً.

أخبار ذات صلة