صراع روسي أميركي على 'هاكر'

تكنولوجيا
نشر: 2016-11-23 22:03 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
صورة تعبيرية
 صورة تعبيرية

طلبت الولايات المتحدة وروسيا من تشيكيا تسليم روسي اعتقل في براغ، بعد ان وجهت له اتهامات في أميركا باختراق شبكات كمبيوتر تابعة لشركات "لينكد إن" و"دروب-بوكس" و"فورم-سبرينغ".

وأوضحت وزارة العدل التشيكية أنها ستنظر في طلبي تسليم يفجيني نيكولن، الذي قالت هيئة محلفين اتحادية أميركية إنه اخترق شبكات تلك الشركات التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها.

وقالت متحدثة باسم الوزارة إنها ستحيل بعد ذلك الطلبين إلى محكمة في براغ، مشيرة إلى أنه في حال قررت المحكمة قانونية الطلبين، سيتخذ وزير العدل قراره بشأن تسليم المتهم، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.


إقرأ أيضاً: هاكرز يخترقون موقع 'الموساد' رداً على مشروع منع الأذان


واعتقلت الشرطة التشيكية نيكولن، بالتعاون مع مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي، في أكتوبر الماضي في براغ، حيث لا يزال قيد الاحتجاز.

ووجهت هيئة محلفين اتحادية كبرى في أوكلاند بولاية كاليفورنيا اتهاما رسميا لنيكولن في 21 أكتوبر.

وذكرت شركة لينكد إن أن الاعتقال يتصل باختراق تم عام 2012 تسبب في كشف بيانات نحو 100 مليون مستخدم، مما دفع الشركة لبدء عملية بالغة الضخامة لإعادة تعيين كلمات المرور للمستخدمين.

أخبار ذات صلة