البيشمركة تعلن استعادة السيطرة على الوضع في كركوك

عربي دولي
نشر: 2016-10-21 16:39 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تواصل القوات العراقية وقوات البشمركة الكردية تقدمها باتجاه شرق الموصل
 تواصل القوات العراقية وقوات البشمركة الكردية تقدمها باتجاه شرق الموصل

أعلنت البيشمركة، الجمعة، استعادة السيطرة على الوضع في كركوك بعد هجوم مباغت لداعش الارهابي أوقع عشرات القتلى.


ووصلت تعزيزات أمنية من قوات مكافحة الإرهاب إلى مدينة السليمانية، للمشاركة في احتواء الوضع الأمني.


وقال مدير الشرطة الكردية في محافظة كركوك العراقية إن جميع مسلحي داعش الذين هاجموا عددا من المقرات الأمنية في المدينة صباح الجمعة قد قتلوا.


وكانت مصادر عراقية قد أعلنت أن عصابة داعش الارهابية هاجمت عدداً من المقرات الأمنية في كركوك من بينها مبنى المحافظة وعددا من مراكز الشرطة.

 

واستولى عدد من عناصر داعش الارهابي على سيارات للشرطة وتجولوا بها في شوارع المدينة.


واستخدمت عصابة داعش الارهابية خلال الهجمات مجموعة من الانتحاريين والمسلحين.


وعقب هذا الهجوم، فرضت السلطات العراقية حظرا للتجوال في كركوك، حتى إشعار آخر.


ويأتي هذا الهجوم في وقت أعلن فيه قائد القوات المشتركة في العراق الفريق أول ركن طالب شغاتي عن دخول قوات مكافحة الإرهاب العراقية إلى ناحية برطله في محافظة نينوى بعد معارك مع مسلحي داعش الارهابي.


وتواصل القوات العراقية وقوات البشمركة الكردية تقدمها باتجاه شرق الموصل.

 

وذكرت مصادر اعلامية ان الاشتباكات تجددت في كركوك بين عصابة داعش الارهابية والبيشمركة، وذلك بعدما أعلنت هذه الأخيرة استعادة السيطرة على الوضع.

 

وأوضح المصدر أن هجمات داعش  الارهابي لم تحقق شيئا في كركوك، إنما هي بمثابة إشعار واضح للسلطات أن هذه المنطقة القريبة من معقل داعش الارهابي لن تترك بهذه السهولة.

 

وكشف مدير شرطة طوارئ مدينة كركوك لرووداو أن مقاتلات التحالف الدولي قصفت مبنى الروضة الذي كان يتحصن به داعش الارهابي.

 

ووصلت تعزيزات أمنية من قوات مكافحة الإرهاب إلى مدينة السليمانية، للمشاركة في احتواء الوضع الأمني.

 

وكانت مصادر عراقية قد أعلنت أن داعش الارهابي هاجم عدداً من المقرات الأمنية في كركوك من بينها مبنى المحافظة وعددا من مراكز الشرطة.

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة